أوروبا تهدد ايطاليا باجراء قانوني بسبب معاملة المهاجرين

هددت المفوضية الأوروبية إيطاليا باتخاذ إجراء قانوني ضدها الأربعاء بسبب انتهاكات محتملة لقواعد الاتحاد الأوروبي بشأن منح اللجوء ومعاملة المهاجرين القادمين من أفريقيا إلى جزيرة لامبيدوزا. 

وأثارت لقطات فيديو تظهر مهاجرين وهم يقفون عرايا في البرد أثناء رشهم بمضاد لمرض الجرب في مركز احتجاز غضباً عارماً في إيطاليا. 

وتوفي مئات الأشخاص في الأشهر الأخيرة بسبب سعي لاجئين إلى دخول أوروبا باستخدام زوارق متهالكة عن طريق لامبيدوزا وهي جزيرة إيطالية جنوبي صقلية مما سلط الضوء على سياسات الاتحاد الأوروبي
الخاصة بالهجرة. 

ومن المقرر أن يعقد زعماء الاتحاد الأوروبي قمة في بروكسل يومي الخميس والجمعة القادمين لبحث قضية الهجرة بعد غرق كثير من المهاجرين غير الشرعيين في الأشهر القليلة الماضية.   

وقالت “سيسيليا مالمستروم” مفوضة الاتحاد الاوروبي للشؤون الداخلية أن المفوضية تحقق في ممارسات إيطاليا في مراكز الاحتجاز. 
وقالت “إن الصور التي شهدناها من مركز احتجاز في لامبيدوزا مروعة وغير مقبولة” ,وأضافت “لن نتردد في اتخاذ إجراء ضد هذه الانتهاكات لضمان احترام معايير الاتحاد الأوروبي والتزاماته”. 
وقال مسؤولون أن المفوضية يمكن أن تحيل إيطاليا التي تتحمل عبء الهجرة غير الشرعية من شمال أفريقيا إلى المحكمة بشأن مدى التزامها بقواعد الاتحاد الأوروبي التي تتعلق بالأوضاع المقبولة في مراكز الاحتجاز إضافة إلى قضايا أخرى.
وسوف يبحث زعماء الاتحاد الأوروبي في اجتماع القمة اقتراحات المفوضية للتعامل مع هذه القضية بما في ذلك التغييرات المحتملة في قواعد اللجوء التي تسمح للأشخاص بطلب الحماية قبل الوصول الى الأراضي الأوروبية.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة