غانا تطالب بنقل ملحق المونديال لخارج مصر

 

أعرب الاتحاد الغاني لكرة القدم عن قلقه الشديد من إقامة مباراة منتخب بلاده لكرة القدم أمام المنتخب المصري بالقاهرة في إياب الدور الحاسم من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم في البرازيل 2014. وطالب الاتحاد الغاني بنقل المباراة إلى “ملعب آمن” خارج مصر، على خلفية سقوط قتلى ومصابين جراء اشتباكات بين الأمن المصري ومؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي.

وعبر الاتحاد الغاني عن مخاوفه على أمن وسلامة اللاعبين والمشجعين والمسؤولين في حال أقيمت مباراة الإياب في مصر.

وأوضح الاتحاد الغاني -في رسالة شديدة اللهجة وجهها للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”- عن “قلقه الشديد على أمن وسلامة الوفد والمشجعين في حال أقيمت المباراة في مصر”، في إشارة إلى مباراة إياب الملحق المقررة في 19 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، علما بأنهما سيلتقيان ذهابا الثلاثاء المقبل 15 أكتوبر في كوماسي.

وأضاف الاتحاد الغاني أن ” أحداث العنف في مصر تشير بوضوح إلى أن الوفد الرياضي الغاني يمكن ان يتعرض لمخاطر طالما أن الأمن منعدم والعنف مستمر بلا هوادة.. نحن على علم بسوابق في بلدان أخرى تسبب العنف وانعدام الأمن في نقل مباريات بما فيها تصفيات كأس العالم إلى ملاعب في بلاد أخرى أكثر أمنا.

وقال الاتحاد الغاني نحن نتعاطف مع المصريين في اتحاد الكرة المصري ولكننا أيضا قلقون على أمن وسلامة لاعبينا والمشجعين والمسؤولين، ونرغب في أن يتخذ الاتحاد الدولي القرار اللازم لحماية أرواح مواطنينا والمصريين على حد سواء.

يذكر أن مباراة الإياب أمام غانا المقررة في نوفمبر المقبل سيخوضها المنتخب المصري ولأول مرة على أرضه وبحضور جماهير المشجعين في تصفيات مونديال 2014 فقد خاض جميع المباريات السابقة دون جمهور بسبب الأوضاع الأمنية غير المستقرة في مصر.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة