انعدام الأمن يمنع عمليات تفتيش للأسلحة الكيميائية في سوريا

أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية الاثنين، أن الوضع الأمني الصعب في سوريا منع مفتشي المنظمة من زيارة اثنين من المواقع الكيميائية السورية. وذكر بيان للمنظمة على موقعها الإلكتروني، أنه في السابع والعشرين من تشرين الأول/أكتوبر من العام 2013، أنهى مفتشو منظمة حظر الأسلحة الكيميائية في سوريا التفتيش في 21 من بين 23 موقعاً كيميائياً من المواقع التي أعلنت عنها الحكومة السورية.

وأضاف أن الموقعين الباقيين لم تتم زيارتهما لدواعٍ أمنية، مؤكداً استمرار الجهود التي تبذلها البعثة المشتركة (للمنظمة والأمم المتحدة) لضمان الظروف الضرورية لنفاذ المشتركين الآمن لهذين الموقعين.

وكانت المنظمة أعلنت في وقت سابق أن السلطات السورية قدّمت لها تقريراً أولياً حول تدمير ترسانتها الكيميائية، حسب الموعد المتفق عليه، وتضمن التقرير خطة عامة لإتلاف السلاح الكيميائي السوري.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة