فرنسا تصدر أول شحنة من الشعير لسوريا هذا الموسم

من المتوقع أن تقوم فرنسا بتصدير أول شحنة من الشعير الى سوريا هذا الموسم مما يشير الى تغيير في الموردين مع انخفاض المخزونات في منطقة البحر الاسود.

وأظهرت بيانات الموانئ أنه من المتوقع تحميل سفينة ستصل الى ميناء روان يوم الخميس بكمية 25 ألف طن من الشعير الى سوريا.

وقال تجار ان الشعير الذي بيع في مناقصة ليأتي من منشأ اختياري كان يتوقع أن يأتي من دول البحر الاسود لكن الانخفاض الحاد في المخزونات هناك فتح الباب أمام التحول الى امدادات فرنسية

وأضاف التجار أن هكذا تحولات حدثت خلال موسم 20112010 حينما حل قمح وشعير من فرنسا محل شحنات من البحر الاسود حيث واجه الانتاج هناك صعوبات. يذكر أن القمح وأنواع الاغذية الاخرى مستثناة من العقوبات التجارية الغربية التي فرضت على سوريا في أعقاب القمع الحكومي للانتفاضة في البلاد.

وقال تجار أوروبيون ان مؤسسة الحبوب الحكومية في سوريا طرحت اليوم مناقصة دولية جديدة لشراء 100 ألف طن من قمح الطحين اللين وفي مناقصتها السابقة في 19 من ديسمبر كانون الاول اشترت المؤسسة 100 ألف طن من القمح يرجح أن مصدرها على منطقة البحر الاسود وان البائع شركة تجارية مقرها لبنان