التعاون الإسلامي تستنكر نشر مجلة فرنسية رسوما مسيئة للرسول

 استنكرت منظمة التعاون الإسلامي نشر مجلة “شارلي ايبدو” الفرنسية رسوما كاريكاتورية للرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، واعتبرته خرقا جديدا وسوء استخدام لحرية التعبير وانتهاك لقوانين مقاومة التحريض على الكراهية والعنف.
وأعرب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، دكتور أكمل الدين ” إحسان أوغلى “، عن قلقه إزاء نشر الأسبوعية الفرنسية الصفراء “شارلي إيبدو” كتابا ساخرا كجزء من سلسلتها عن حياة الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.
كما عبر عن أسفه لإقدام المجلة على نشر هذا الكتاب الذي يمثل حالة أخرى من حالات إساءة استخدام حرية التعبير.

وقال الأمين العام في بيان له اليوم إن نشر هذه السلسلة يخالف قواعد الصحافة المسؤولة وهو بمثابة سوء استخدام للحق في حرية التعبير، مضيفا أن التحريض على الكراهية والتعصب على أساس الدين والدعوة إليهما من خلال هذا المنشور يعد خرقا للقوانين والصكوك الدولية لحقوق الإنسان.

 وجدد تأكيده على ضرورة أن تمتثل مجلة “شارلي إيبدو” للأحكام والقوانين المتعلقة بالتحريض على الكراهية والعنف، ولاسيما تلك المعمول بها في سياق الاتحاد الأوربي ، وحث إحسان اوغلى السلطات المعنية في فرنسا على اتخاذ التدابير المناسبة ضد هذه الأسبوعية

 وناشد إحسان أوغلى المسلمين في مختلف بقاع العالم على ضبط النفس إزاء هذا التصرف، مجددا موقف المنظمة المبدئي الداعي إلى بناء توافق دولي للتعامل مع أعمال التحريض المتعمدة هذه ومع وتيرتها المتسارعة في إطار قرارات مجلس حقوق الإنسان