قذيفة مورتر سورية تصل تركيا

قالت وسائل إعلام حكومية تركية الأثنين إن قذيفة مورتر أطلقت فيما يبدو من سوريا سقطت على حقل في تركيا ليل الأحد قرب مخيم للاجئين يضم آلافا من السوريين على الحدود لكن لم تقع إصابات.

ولم يتسن على الفور التأكد من مسؤولين أتراك من الواقعة التي تمثل أول حادث لامتداد الحرب الدائرة في سوريا إلى تركيا منذ عدة أسابيع.

وبدأت قوات حلف شمال الأطلسي نشر صواريخ باتريوت الدفاعية في تركيا لمواجهة اي هجوم محتمل من سوريا.

وقالت وكالة الأناضول للأنباء في موقعها على الانترنت إن أنباء وردت عن سقوط القذيفة على حقل زيتون في قرية اكجابجلار على بعد ثلاثة كيلومترات من مخيم كيليس للاجئين الواقع قرب معبر أونجوبنار الحدودي.

وأضافت الوكالة أنه لم تقع إصابات من جراء القذيفة التي أحدثت فجوة عميقة في الأرض.

وقصفت طائرة حربية تابعة للقوات السورية موقعا للمعارضة في بلدة أعزاز السورية الأحد على بعد عشرة كيلومترات فقط من معبر أونجوبنار.

وتعزز تركيا من أمنها بامتداد حدودها مع سوريا والتي يبلغ طولها 910 كيلومترات وردت بالمثل على إطلاق النار وقذائف المورتر على أراضيها.

وقتل خمسة مدنيين أتراك في أكتوبر/تشرين الأول عندما ضربت قذيفة مورتر من سوريا منزلهم في أكجاكالا وهي بلدة حدودية في إقليم شانلي أورفا إلى الشرق من كيليس.

وترسل كل من هولندا وألمانيا والولايات المتحدة بطارياتي صواريخ باتريوت وما يصل إلى 400 جندي إلى تركيا بعد أن طلبت أنقرة من حلف شمال الأطلسي المساعدة على تعزيز الأمن.

ومن المتوقع أن تعمل الصواريخ التي ستوضع حول ثلاث مدن في جنوب شرق تركيا بحلول نهاية الشهر الجاري.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة