البابا يأمل أن يعم السلام في العام الجديد

قال البابا بنديكت في رسالته بمناسبة العام الجديد اليوم الثلاثاء إنه يتمنى أن يكون العام الجديد 2013 عام سلام وأن العالم واقع تحت تهديد الرأسمالية الجامحة والإرهاب والجريمة.

وبدأ البابا العام الجديد بقداس حضره نحو عشرة آلاف شخص في كاتدرائية القديس بطرس في اليوم الذي تحيي فيه الكنيسة الكاثوليكية يومها للسلام العالمي بمبادرات في شتى أنحاء العالم. كما تحدث عن السلام بعد القداس مخاطبا عشرات الآلاف من الأشخاص في ساحة القديس بطرس.

وقال من نافذته المطلة على الساحة “العام الجديد يكون دائما كرحلة جعله الله بنور وفضل منه بداية طريق للسلام لكل إنسان لكل أسرة لكل بلد وللعالم أجمع”.

وعبر البابا في مستهل عظته عن أسفه “لبؤر التوتر والصراع الناجم عن تزايد حالات عدم المساواة بين الأغنياء والفقراء”. كما ندد “بغلبة طريقة في التفكير تقوم على الأنانية والفردية وتعبر عن نفسها أيضا في صورة رأسمالية منفلتة من كل قيد وأشكال مختلفة من الإرهاب والجريمة”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة