رومني يصرح بأن القدس عاصمة إسرائيل

ألقى المرشح الرئاسي الجمهوري الأمريكي ميت رومني كلمة تتعلق بالسياسة الخارجية في القدس اليوم الأحد معتبرا أنها تجربة مؤثرة جدا أن يكون في القدس “عاصمة إسرائيل”.

 قال رومني في تصريحات له نقلتها صحيفة (جيروزاليم بوست) الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني “لدى إسرائيل والولايات المتحدة مصالح مشتركة ولدى كلا البلدين قيم مشتركة برغم أن هناك مسافة خمسة آلاف ميل بينهما”.

 وتطرق إلى الشأن الإيراني، قائلا “الولايات المتحدة لديها واجب مقدس بألا تدع قادة إيران يتصرفون وفقا لنواياهم الحاقدة تجاه إسرائيل” مشيرا إلى أن التاريخ فيه دروس تفيد بأنه عندما تحصل الأنظمة الاستبدادية على الأسلحة فإن السلام ينسحب ليظهر العنف.

  وأوضح رومني أنه في الوقت الذي يأمل فيه أن الإجراءات الدبلوماسية والعقوبات الاقتصادية ستوقف مسعى إيران النووي، فلا يجب استبعاد أي خيار لوقف إيران نووية.

 ووصف أمن إسرائيل بأنه “مصلحة قومية مهمة” للولايات المتحدة، قائلا “يجب أن تدافع إسرائيل عن نفسها وحق عليلنا أن نقف معكم”.

 وفيما بدا على أنه انتقاد مبطن للرئيس الأمريكي باراك أوباما، قال رومني ” الوقوف إلى جانب إسرائيل يعني أكثر من مجرد تزويدها بالمساعدات العسكرية.

 وامتدح المرشح الرئاسي الجمهوري إسرائيل واصفاً إياها بـ”الدولة المبتدئة” التي تتمتع “بتكنولوجيا عصرية” واقتصاد مزدهر وقيم ديمقراطية وحرية صحافة، على حد قوله.

  يذكر أن رومني في إسرائيل من أجل زيارة دبلوماسية ليومين التقى خلالها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزعيم المعارضة شاؤول موفاز والرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز وكذا رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة