حملة انتخابات ليبيا تنطلق الاثنين

تنطلق الاثنين الحملة الدعائية لانتخابات المؤتمر الوطني العام (المجلس التأسيسي) في ليبيا والمقرر إجراؤها في السابع من يوليو/تموز القادم، لتكون بذلك أول اقتراع ديمقراطي في البلاد بعد أربعة عقود من نظام العقيد الراحل معمر القذافي.

وقالت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في موقعها على الإنترنت، إن فترة الدعاية الانتخابية تستمر حتى الخامس من يوليو/تموز القادم، مشيرة إلى أن العدد الكلي للمرشحين المستقلين هو 2501، والعدد الكلي لمرشحي الكيانات السياسية 1206.
 
وأشارت المفوضية إلى أن المرشحين يتبعون 142 كيانا سياسيا في الانتخابات التي تأخرت 18 يوما عن موعدها الأصلي بسبب الصعوبات التنظيمية في بلد ما زال يتعافى من آثار ثورة العام الماضي التي أطاحت بنظام القذافي.
 
وسيذهب 80 مقعدا من مقاعد المؤتمر الوطني المائتين إلى الكيانات السياسية والباقي للمرشحين المستقلين، وستكون مهمة المؤتمر الرقابة على الحكومة وتعيين لجنة خبراء تكلف صياغة مشروع الدستور الذي سيطرح بعد ذلك في استفتاء، وتحديد موعد انتخابات جديدة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة