الشرطة تفض مظاهرة طلابية بالخرطوم

استخدمت الشرطة السودانية الغاز المدمع والهري لتفريق مظاهرة بجامعة الخرطوم كانت تحتج على غلاء المعيشة.

وردد المتظاهرون هتافات تدعو إلى خفض الأسعار وتندد بقرار الحكومة رفع الدعم عن المحروقات، وقال شهود عيان للجزيرة نت إن طلابا تعرضوا للإغماء بسبب استنشاقهم الغاز المدمع.

وكانت الشرطة احتوت مساء السبت مظاهرة مماثلة احتجت أيضا على ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

وقال مصدر أمني رفض الكشف عن هويته للصحفيين إن طالبات خرجن إلى الشارع في مظاهرة محدودة، وانضم إليهن طلاب من سكن الجامعة. مشيرا إلى أن الشرطة تدخلت وفضت المظاهرة بكل سهولة ويسر، بحسب قوله.

يذكر أن احتياطات السودان من العملات الصعبة تراجعت وتدهورت عملته عقب انفصال جنوب السودان في يوليو/تموز الماضي مستأثرا بثلاثة أرباع العائدات النفطية، ووصل التضخم معدلات قياسية بلغت 28.5% في أبريل/نيسان و30.4% في مايو/أيار، بحسب الأرقام الرسمية.

وكان السودان شهد مظاهرات محدودة العام الماضي استجابة لدعوة ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي -على غرار الربيع العربي- سرعان ما فرقتها الشرطة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة