انخفاض أعداد متظاهرى التحرير

شهد ميدان التحرير، انخفاضاً ملحوظاً فى أعداد المتظاهرين، وذلك عقب مغادرة العشرات من المشاركين فى تظاهرات جمعة العزل الشعبى والتى دعت إليها عدد من الحركات السياسية، اعتراضاً على الحكم الصادر من المحكمة الدستورية برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرزاق، بعدم دستورية قانون العزل وحل مجلس الشعب.

فيما انتشرت الحلقات النقاشية فى مختلف أرجاء الميدان بين عدد قليل من المتظاهرين، والتى تركزت أغلبها على جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية والتى ستبدأ السبت.

وفى السياق ذاته، لجأ عدد من الشباب المتظاهرين بتهريب إحدى السيدات قبل اعتداء المتظاهرين عليها بعدما احتجزوها داخل أحد العقارات خوفاً من محاولات الاعتداء عليها، بسبب إعلانها تأييدها للفريق أحمد شفيق فى جولة الإعادة، ورفضها للتظاهرات المطالبة بعزله.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة