تحذيرات المبعوث الأممي بمعاقبة معرقلي التسوية في اليمن

استقبل الرئيس اليمني عبد ربه منصور  هادي المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن جمال بن عمر،الذي عاد إلى صنعاء  لمباشرة مهامه المتصلة بالمتابعة والإشراف على مجريات تنفيذ التسوية  السياسية التاريخية في اليمن.

و ذكرت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أنه جرى خلال اللقاء الذي عقد لمناقشة التطورات والمستجدات الأخيرة في مسار العملية والتحضيرات الجارية بصورة متكاملة، لعقد مؤتمر الحوار الوطني الشامل بعد أن استكملت اللجنة الفنية كافة مهامها ورفعت تقريرها إلى الرئيس.

وأكد بن عمر أن الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي يتابعان مجريات الأمور في اليمن وكيفية تنفيذ المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة على أرض الواقع، وكشف عن “احتمال إصدار عقوبات فردية أو جماعية في حق كل من يقف حجر عثرة أو يحاول تعطيل مسار التسوية مع احتمال تشكيل لجنة أممية من أجل ذلك أو الإصدار المباشر عند الحاجة لذلك”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة