أولاند يتهم نتانياهو بأنه جاء بحملة إنتخابية

 

إتهم الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بتحويل الزيارة التي قام بها الأسبوع الماضى إلى تولوز في جنوب فرنسا لإحياء ذكرى يهود قتلوا برصاص الشاب الجهادى المتشدد محمد مراح في 19 مارس الماضي إلى “لقاء إنتخابي”.

 

ونشر موقع “لوكانار أونشينيه” الفرنسي الساخر عن أولاند قوله لصحفيين في تعليقات خاصة في عطلة نهاية الأسبوع ان “نتانياهو جاء الى فرنسا للقيام بحملة انتخابية ونحن نعرف ذلك”.

 

وقال الرئيس الفرنسي فى هذه التصريحات إن رئيس الوزراء الاسرائيلي الذي يستعد لإنتخابات تشريعية في يناير القادم “خطف الحدث”.

 

وأضاف فى حديث خاص لعدد من الصحفيين – “منذ وجودي هناك خفف لهجة خطابه لكن لم يكن أمرا صائبا تحويل هذه المراسم الى لقاء انتخابي”..مشيرا إلى أن رئيس الوزراء الاسرائيلي “لم يكن صائبا” في ما فعل.

 

وكان الرئيس الفرنسي ورئيس وزراء اسرائيل قد حضرا يوم الخميس الماضي مراسم أقيمت في ذكرى مقتل حاخام وثلاثة تلاميذ يهود برصاص الاسلامي المتشدد محمد مراح المتهم بارتكاب مجزرتى تولوز ومونتوبان فى شهر مارس الماضى قبل أن يقتل برصاص الأمن الفرنسي.

 

وشبه نتانياهو المتشدد محمد مراح بالنازيين وحذر من ان اسرائيل يمكنها أن تدافع عن شعبها من أولئك الذين “يريدون إزالتنا عن الخريطة” وانهى كلمته قائلا “اسرائيل ستبقى”.

 

ويذكر أنه وبحسب التقديرات المختلفة فإن ما بين 350 الف و500 الف يهودي يقيمون فى الاراضى الفرنسية .


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة