جمعية كتابة دستور مصر تبدأ التصويت على المسودة النهائية

باشرت الجمعية التأسيسية لكتابة دستور مصر اليوم الخميس التصويت على المسودة النهائية وسط انقسام سياسي حاد في البلاد تسبب فيه اعلان دستوري أصدره الرئيس محمد مرسي حصن تشكيل الجمعية من رقابة القضاء.

وصوتت الجمعية في البداية لصالح بقاء المادة الثانية في الدستور السابق التي تنص على أن مباديء الشريعة الاسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع دون تغيير

وانسحب ليبراليون ويساريون وممثلو الكنائس المصرية الرئيسية من الجمعية قائلين ان الاسلاميين الذين يهيمنون عليها يكتبون مسودة لا تؤكد التنوع المصري.

   

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة