اعتقال المتحدث السابق باسم القذافي

أعلنت الحكومة الليبية اليوم السبت اعتقال موسى إبراهيم المتحدث السابق باسم نظام العقيد الراحل معمر القذافي، في حين ذكرت مصادر عسكرية أن خميس نجل القذافي لا يزال على قيد الحياة في مدينة بني وليد شمال غربي ليبيا ومعقل الموالين للقذافي.

فقد أعلن مكتب رئيس الوزراء الليبي في بيان مقتضب أنه اعتقل اليوم السبت موسى إبراهيم المتحدث السابق باسم نظام معمر القذافي خلال الثورة الليبية العام 2011 عند حاجز في مدينة ترهونة على بعد 50 كلم جنوب شرق طرابلس.

وأضاف البيان “اعتقال موسى إبراهيم تم بأيدي قوات تتبع للحكومة الليبية الانتقالية عند حاجز في ترهونة”.

من جهتها نقلت وكالة “أنباء التضامن” الليبية عن مصادر أنه تم القبض على  موسى إبراهيم. وأوضحت المصادر أن قوات درع ليبيا المتمركزة في الجهة الشرقية دخلت المدينة وقامت بتفتيش المنازل وألقت القبض على العديد من المطلوبين.

وأشارت المصادر إلى أن عددا من أهالي المدينة أبدوا تعاونهم الكامل مع قوات درع ليبيا، مشيرة إلى أن القوات المتمركزة في الجهة الجنوبية للمدينة على أتم الاستعداد لدخولها في انتظار أوامر وتعليمات مباشرة بالدخول.

واستطردت أن قوات درع ليبيا تمكنت فجر اليوم من إلقاء القبض على ضباط وضباط صف وقادة مدرعات من مدينة تاورغاء التابعة لمحافظة مصراتة شمالي ليبيا يقودون دبابات نوع تي 92.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة