لافروف ينفي استخدام سوريا قنابل عنقودية روسية الصنع

نفى وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف صحة ما أعلنته منظمة تنشط في مجال حقوق الإنسان من أن القوات الحكومية السورية تستخدم قنابل عنقودية روسية الصنع في قصف المدنيين.

وقال لافروف في تصريحات صحفية في لوكسمبورغ اليوم ” إن المعلومات التي أعلنتها منظمة هيومن رايتس ووتش ليست مؤكدة” , مشيرا إلى أنه لم يتوفر دليل على أن القنابل التي تحدثت عنها المنظمة روسية الصنع.

ونوه إلى أن كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر تدخل سوريا وغيرها من بلدان المنطقة بطرق غير مشروعة الآن , لافتا إلى أن تحديد مَنْ ومِن أين يتم توريد هذه الذخائر والأسلحة أمر صعب جدا.

كما شدد على ضرورة أن يوقف الطرفان السوريان المتنازعان العنف وإطلاق النار في آن واحد والبدء في المفاوضات , موضحا أنه ومن أجل ذلك يجب تنفيذ “اتفاقات جنيف”.

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بحقوق الإنسان قد اتهمت أمس قوات الحكومة السورية بأنها أسقطت قنابل عنقودية روسية الصنع على مناطق مدنية في الأسبوع الماضي مستخدمة طائرات حربية ومروحية.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة