باحثون يحذّرون: لا تهدر المال في المكملات الغذائية وإليك الأسباب (فيديو)

حذّر فريق من الباحثين مختص بالخدمة الوقائية الأمريكية من إهدار المال في المكملات الغذائية بعد أن راجع 84 دراسة، منها 52 دراسة حديثة.

وأثناء المراجعة اختبر الباحثون تأثير مكملات الفيتامينات والمعادن على 700 ألف شخص، وخلص الفريق إلى أنه من غير المرجح الحصول على حماية من أمراض السرطان أو القلب، أو منع حالات الوفاة بشكل عام عبر تناول المكملات.

وتعد أمراض السرطان والقلب السبب الرئيسي للوفاة في الولايات المتحدة، وهي من أهداف الوقاية للمكملات الغذائية.

ونصح الخبراء بالتركيز أكثر على اتباع نظام غذائي صحي بما في ذلك الفواكه والخضراوات الكاملة التي تحتوي على مزيج من الفيتامينات والمواد الكيميائية النباتية والألياف والعناصر الغذائية الأخرى التي تعمل بشكل تآزري لتقديم فوائد صحية، فضلًا عن ممارسة الرياضة، والحفاظ على وزن صحي، وتجنّب التدخين.

ووفقًا للبيانات الواردة عن المراجعة، أنفق الأمريكيون نحو 50 مليار دولار على الفيتامينات والمكملات الغذائية العام الماضي، كما أنفقت شركات الأدوية حوالي 900 مليون دولار على الحملات التسويقية.

غير أن هذه الإرشادات لا تنطبق على الأطفال ولا الأشخاص الذين يعانون من نقص غذائي ولا أولئك الذين يتم إدخالهم إلى المستشفى.

ولا تنطبق كذلك على الحوامل أو من يخطّطن للحمل؛ إذ يعدّ بعض الفيتامينات، مثل حمض الفوليك، ضروريا للحوامل لدعم النمو الصحي للجنين، والطريقة الأكثر شيوعًا لتلبية هذه الاحتياجات هي تناول الفيتامين والمكملات الغذائية قبل الولادة.

المصدر : الجزيرة مباشر + ويبمد