داء السكري.. كيف تختار الخبز الذي يناسبك لتتجنب ارتفاع السكر في دمك؟

للأطعمة الكربوهيدراتية التي يفككها جسمك بسرعة وتتسبب في زيادة سريعة في نسبة الجلوكوز في الدم، تصنيف GI مرتفع (غيتي)

قال موقع “هولاند وباريت” المتخصص في الغذاء الصحي، إن بعض أنواع الخبز تساعد على التحكم في نسبة السكّر أكثر من غيرها.

ووفقًا للموقع فإن بعض الأطعمة أفضل من غيرها في إبطاء ارتفاع السكّر في الدم.

ويمكن أن يساعدك مؤشر نسبة السكر في الدم (GI) على فرز الجيد من السيئ.

و(GI) هو نظام تصنيف للأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات يوضّح مدى سرعة تأثير كل طعام في مستوى السكّر في الدم (الجلوكوز) عند تناول هذا الطعام بمفرده.

وللأطعمة الكربوهيدراتية التي يفككها جسمك بسرعة وتتسبب في زيادة سريعة في نسبة الجلوكوز في الدم، تصنيف GI مرتفع.

ويتم تقسيم الأطعمة المنخفضة أو المتوسطة من (GI) بشكل أبطأ وتسبب ارتفاعًا تدريجيًا في مستويات السكّر في الدم بمرور الوقت.

ويسجّل الرغيف الفرنسي المقرمش 95 نقطة، لكن العجين المخمر يبلغ 53 فقط.

 

وأجريت دراسة عام 2009 في المجلة البريطانية للتغذية وجدت أن العجين المخمر أدى إلى انخفاض مستويات الجلوكوز في الدم مقارنة بأنواع الخبز الأخرى.

وتأتي الحبوب الكاملة وبيتا والحبوب المتعددة والشاباتي والجاودار، في مرتبة أدنى في المؤشر الجلايسيمي أيضًا.

كن حذرًا

بعض الأطعمة منخفضة المؤشر الجلايسيمي، مثل الأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات والفاصوليا والعدس هي أطعمة يجب تناولها جزءًا من نظام صحي ومتوازن.

ومع ذلك، فإن استخدام مؤشر نسبة السكّر في الدم لتحديد ما إذا كانت الأطعمة أو مجموعات الأطعمة صحية؟ يمكن أن يكون مضللًا.

وتوضّح هيئة الخدمات الصحية الوطنية في بريطانيا أن الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المرتفع ليست بالضرورة غير صحية، وليست كل الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض صحية.

وتقول إن “الأطعمة التي تحتوي على الدهون والبروتين أو المطبوخة مع الدهون تعمل على إبطاء امتصاص الكربوهيدرات، مما يقلل من نسبة السكّر في الدم”.

ويخلص الجسم الصحي إلى أنه إذا كنت تأكل فقط الأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض، فقد يكون نظامك الغذائي غير متوازن ومرتفع بالدهون.

المصدر : صحيفة اكسبرس البريطانية