هذا الطعام الذي يُقبل عليه الملايين يمكن أن يسبب “العمى”.. وهذا ما عليك تفاديه

إحدى الطرق التي يمكن أن تعرّض صحة عينيك للخطر هي اتباع نظام غذائي من الوجبات السريعة (غيتي)

على عكس الأوجاع والآلام الاعتيادية التي تصيب الجسم، من النادر أن تنبهك عيناك إلى المشاكل، وهذا ما يجعل من الصعب تجنب فقدان البصر حتى فوات الأوان.

ووفقا لتقرير حالة طبية، فإن إحدى الطرق التي يمكن أن تعرّض صحة عينيك للخطر هي اتباع نظام غذائي من الوجبات السريعة.

وقالت صحيفة (ديلي إكسبريس) إن مراهقا أصيب بالعمى بعد سنوات من تناول الوجبات السريعة. ودفعت هذه الحالة أطباء العيون في مدينة بريستول البريطانية إلى التحذير من مخاطر هذا النوع من الأطعمة، وذلك بعد عنايتهم بالشاب الذي ساءت حالته تدريجيا إلى درجة العمى الذي لا يمكن إصلاحه.

وأبلغ باحثون من مستشفى بريستول للعيون عن حالة مريض يبلغ من العمر 14 عاما زار طبيب العائلة لأول مرة بعد أن شكا من التعب.

وبغض النظر عن وصف المراهق بأنه “صعب الإرضاء”، كان لدى الصبي مؤشر كتلة جسم طبيعي (بي إم آي) ولم يتناول أي أدوية.

وأكد المراهق أنه منذ ترك المدرسة الابتدائية، عاش على نظام غذائي من البطاطس المقلية والخبز الأبيض واللحوم المصنعة.

ورغم أن مؤشر كتلة الجسم لديه طبيعي ولم يتناول أي دواء، فقد وجدت الاختبارات أن الجسم يعاني نقصًا في الفيتامينات مع انخفاض مستوى فيتامين (بي 12) وفقر الدم الكبير، وهي حالة تؤدي إلى زيادة عدد خلايا الدم الحمراء عن المعدل الطبيعي.

وأوضح التقرير الطبي أنه نتيجة لذلك، أعطي الشاب حقن فيتامين (بي 12)، وتناول المكملات الغذائية وقُدّمت له نصائح غذائية لكنه لم يلتزم بالعلاج الموصى به.

ووفقا للصحيفة، فبعد عام عاد الشاب إلى المستشفى بعد إصابته بفقدان السمع وضعف البصر، لكن الأطباء لم يتمكنوا من إيجاد سبب واضح.

وقال التقرير إنه بحلول سن 17 عاما ساءت رؤية المريض بشكل تدريجي لدرجة العمى. واعترف الصبي أنه تجنب الأطعمة ذات القيمة الغذائية العالية وتناول الأطعمة السريعة نفسها لأكثر من عقد.

(غيتي)

وبعد التحقيق في تغذية الصبي وجد الأطباء نقصا في فيتامين (بي 12) وفيتامين (د)، وانخفاض كثافة المعادن في العظام، وانخفاض مستويات النحاس والسيلينيوم، ومستوى عاليا من الزنك. وبحلول الوقت الذي تم فيه تشخيص حالته، كان المريض يعاني ضعفا دائما في الرؤية.

وحذر التقرير من أن الضرر البصري المرتبط بالتغذية يجب أن يؤخذ في الاعتبار دائما من قبل الأطباء الذين يعثرون على أي مريض يعاني أعراضا بصرية غير مبررة.

وأوضح التقرير أن “المخاطر المرتبطة بسوء صحة القلب والأوعية الدموية والسمنة والسرطان المرتبطة باستهلاك الوجبات السريعة معروفة جيدا، لكن سوء التغذية يمكن أن يُلحق الضرر الدائم بالجهاز العصبي، وخاصة الرؤية”.

وبيّن أنه “من المحتمل أن تكون الحالة قابلة للعكس إذا اكتُشفت مبكرا، ولكن إذا تُركت دون علاج فإنها تؤدي إلى العمى الدائم”.

المصدر : الجزيرة مباشر