هل قناع N95 الطبي ضروري للحماية من أوميكرون؟

الأقنعة الطبية وأجهزة التنفس بشكل عام توفر حماية أفضل ضد كوفيد (أرشيفية)

تتراجع الآمال في السيطرة على متحور (أوميكرون) الجديد بعد فرض المزيد من القيود والعودة إلى التدابير السابقة.

وعادت التساؤلات عن طرق الوقاية الفعالة للحماية من المتحور، وعن الكمامة الطبية التي توفر أعلى مستوى من الحماية.

وفقًا للعديد من الخبراء، يجب على العاملين في مجال الرعاية الصحية ارتداء كمامة N95، والتي توفر حماية أفضل، وقد تم استخدامها للحد من انتقال الفيروس التاجي في بدايته.

أهمية الكمامة

خلافًا للأزمة التي عاشها العالم، في مارس/آذار 2020، لا يوجد نقص في الخيارات اليوم: كمامات النسيج، الجراحة، N95.

وبغض النظر عن نوعها من الضروري استخدامها، وفقًا لأندريه فيليت المتخصص في المناعة بمعهد مونتريال للأبحاث السريرية في حديث لشبكة (راديو كندا).

وينتقل الفيروس بشكل رئيسي عن طريق الهباء الجوي، ويوضح أنه من المهم الحد منه، ولهذا السبب تعد الكمامات من أكثر الإجراءات فعالية.

طفلة ترتدي كمامة واقية من فيروس كورونا المستجد وتضع أخرى لدميتها
طفلة ترتدي كمامة واقية من فيروس كورونا المستجد وتضع أخرى لدميتها (غيتي)

لكن وفقًا للباحث، تبرز كمامات N95 عن البقية لأنها تحمي من حوالي 95% من الجزيئات، في حين توفر الأقنعة الجراحية أو الأقنعة الزرقاء 50% من الحماية وحوالي 20% للأقنعة القماشية أو القطنية.

ويعتقد متخصص المناعة أنه عندما يكون الشخص أكثر تعرضا لخطر الفيروس، فمن الأفضل أن يستخدم N95، وهو قناع يتفوق بوضوح على الآخرين.

ويرى فيليت أيضًا أن جميع العاملين في المستشفى، وخاصة المعرضين للخطر، يجب أن يكونوا مجهزين بهذا النوع من الأقنعة، لأن المرضى يمكن أن يصابوا بالعدوى من دون علمهم، وهو يعتقد أنه قد يكون من الضروري جعل استخدامه إلزامياً لطاقم التمريض.

وقال إن العاملين في مجال الرعاية الصحية يجب أن يرتدوا قناع N95 في جميع الأوقات.

العزلة الاجتماعية قد تؤدي لاضطرابات نفسية وبدنية
عندما يكون الشخص معرضًا لخطر التعرض الفيروس، فمن الأفضل أن يستخدم N95 (غيتي)

أوميكرون يغير اللعبة

يقول الدكتور جيروم ليس -رئيس الوقاية من العدوى ومكافحتها في مستشفى صنيبروك في تورنتو- إن المتحور أوميكرون غيّر قواعد اللعبة.

وأضاف “يجب أن نحمي أنفسنا قدر الإمكان لأننا لم نفهم بشكل كامل كيفية انتقال الفيروس، إنه بالتأكيد فيروس أكثر قابلية للانتقال”.

وأوضح “في المستشفى كنا نستخدم القناع الأكثر فعالية من وقت لآخر، ولكن يجب استخدامه بشكل روتيني”.

ووفق المختصين، يحتاج جميع الموظفين الذين يقدمون رعاية مباشرة لمرضى كوفيد-19 أو الذين يتفاعلون مع حالة مشتبه بها أو محتملة للمرض إلى تفضيل كمامات N95 على الأقنعة الجراحية، وهو إجراء احترازي.

مبعث القلق في المتحور الجديد أنه “متعدد الطفرات (غيتي)

أقنعة N95 ضرورية؟

لا يتضح – حسب الدكتور جيروم – إذا كان استخدام N95 بين الناس هو بالضرورة خيارًا أفضل.

واستطرد في حديثه مع (راديو كندا) “لكن نظرًا لوجود العديد من الحالات التي تكون فيها أقنعة N95 أكثر توفرًا وأكثر راحة وأقل تكلفة من ذي قبل، أعتقد أنه من المعقول استخدام أفضل الأقنعة المتاحة”.

ووفقًا لموقع حكومة كندا، تم تصميم أجهزة التنفس (مثل N95) لتناسب بشكل مريح الوجه، والتي يمكن أن تكون ملاءمة أفضل من القناع الطبي.

وتضيف الحكومة على موقعها على الإنترنت أن جهاز التنفس الاصطناعي الذي يتم استخدامه لا يحتاج إلى اختبار رسمي للملاءمة، وأن الأقنعة الطبية وأجهزة التنفس بشكل عام توفر حماية أفضل ضد كوفيد-19.

وفي رسالة على تويتر، قال الدكتور مايكل وارنر – المدير الطبي للعناية المركزة في مستشفى مايكل جارون – إنه يجب تشجيع عامة الناس على وضع أقنعتهم للتخفيف من المخاطر الشخصية.

احم عينيك

وتعتقد فاليري ساليس – طبيبة الأمراض المعدية في مستشفى ماركهام ستوفيل – أن أهم شيء هو استخدام الكمامة في الأماكن العامة وأن الكمامة الجراحية كافية وسهلة الاستخدام.

وتنصح الطبيبة بحماية عينيك قدر الإمكان سواء كان ذلك باستخدام قناع أو نظارات واقية خاصة في الأماكن التي قد يشعر الناس فيها بالازدحام.

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام كندية