بعد السويد والدنمارك.. فنلندا توقف استخدام لقاح موديرنا لتطعيم الشباب الذكور

استندت الدول الثلاث إلى بيانات دراسة حديثة (رويترز)

أعلنت السلطات في فنلندا وقف تطعيم الشباب الذكور أقل من 30 عاما بلقاح موديرنا ضد فيروس كورونا المستجد بسبب تقارير عن عرض جانبي نادر يتعلق بالقلب والأوعية الدموية.

وقال المعهد الفنلندي للصحة والرفاه، اليوم الخميس، إنه يوصي باستخدام لقاح فايزر لتطعيم الشباب.

يأتي هذا بعد يوم من إعلان مسؤولي الصحة في السويد والدنمارك أنهم سيوقفون استخدام لقاح موديرنا لجميع الشبان والأطفال.

أما النرويج فتستخدم بالفعل لقاح فايزر للأطفال وتوصي باستخدامه في تطعيم الذكور دون سن 30 عاما.

واستندت دول شمال أوربا في القرار إلى دراسة بحثية غير منشورة من المنطقة تشمل بيانات من فنلندا والسويد والنرويج والدنمارك.

وذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء أن هيئة الصحة السويدية استندت إلى بيانات جديدة بشأن زيادة خطر الإصابة بالتهاب القلب كسبب للتوقف لمن هم في سن 30 عاما فأقل، بينما ستتوقف الدنمارك عن إعطاء الجرعات لمن تقل أعمارهم عن 18 عاما.

وأوصت الدولتان بتقديم اللقاح الذي تنتجه شركتي فايزر/بيونتك كبديل.

وعقب القرار، انخفضت أسهم شركة (موديرنا) بنسبة 5.3% في تعاملات بورصة نيويورك.

وقال كبير علماء الأوبئة السويدي أنديرس تيغنيل إن المعلومات الجديدة الرئيسية التي دفعت السلطات الصحية في البلاد السويدية لتقييد استخدام لقاح موديرنا هو الاختلاف في مخاطر الآثار الجانبية على عضلات القلب بعد تلقي جرعات لقاحي شركتي (موديرنا) و(فايزر).

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن تيغنيل، اليوم الخميس، أن البيانات الجديدة من الدراسات الصادرة في شمال أوربا تظهر “اختلافا واضحا بين اللقاحين اللذين نستخدمهما، وهو العنصر الحاسم لنا في أن نقول إنه يجب أن تستخدم اللقاح الآخر (فايزر)، على الأقل إلى أن نحصل على توضيح آخر لهذا الاختلاف”.

وقال تيغنيل إن وكالة الصحة السويدية ربما ما كانت لتوصي بتقييد استخدام لقاح موديرنا، إذا أظهرت الدراسات خطرا متزايدا، لكن من دون اختلاف بين اللقاحين.

وأوضح أن “التقييم العام هو أن التوازن بين المخاطر والمزايا إيجابي لكلا اللقاحين، لكنه أكثر إيجابية بالنسبة للقاح فايزر مع وجود المعلومات المتوفرة حاليا”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

افاد إحصاء لوكالة رويترز بأن عدد الوفيات في العالم نتيجة الإصابة بفيروس كورونا تجاوز 5 ملايين شخص، كما تجاوز عدد الوفيات بكوفيد-19 في الولايات المتحدة 700 ألف وفاة.

المزيد من مع الحكيم
الأكثر قراءة