علماء يخترعون جهازا يرصد كورونا في هواء الأماكن المغلقة.. تعرف عليه

عضو بفريق البحث يحمل الجهاز (مواقع التواصل)

نجح فريق من العلماء والأطباء في سنغافورة من تطوير جهاز يرصد فيروس كورونا في هواء الأماكن المغلقة، مما يعزز فرصة “المراقبة الجوية” لانتشار الفيروس.

وتمكن الفريق المشترك من جامعة (نانيانغ) التكنولوجية بسنغافورة وجامعة سنغافورة الوطنية من تطوير جهاز يقوم باختبار عينات من الهواء داخل الأماكن المغلقة.

ويعني وجود الجهاز إمكانية وجود “تحذير مبكر لمخاطر الإصابة” داخل أجنحة المستشفيات ودور الرعاية، كما يمكن أن يعزز قدرات مراقبة الفيروس في الأماكن العامة حيث يتجمع الأشخاص داخلها، مثل المطاعم ودور السينما.

وقارن فريق البحث بين نتائج اختبار عينات الهواء بأخرى أخذت من على أسطح المواد في جناحين بمستشفى محلي خلال التفشي الأول لفيروس كورونا في سنغافورة، العام الماضي.

ووجد فريق البحث أنه تم الكشف عن الفيروس بشكل أكبر في العينات التي تم أخذها من الهواء مقارنة بتلك التي تم أخذها من على الأسطح.

وقال فريق البحث إن النتائج تظهر أنه يمكن فحص عينات الهواء لرصد فيروس كورونا المستجد في المستشفيات، وهو ما كان يعتقد في السابق أنه غير ممكن بسبب معدل التهوية المرتفع داخل أجنحة المستشفيات.

وأوضح الفريق أن هواء أجنحة العزل في المستشفيات يتجدد 14 مرة كل ساعة.

وأشار إلى أن هذا الاختبار الذي يتم عن طريق مرشح واحد فقط يختصر الوقت اللازم لإجراء فحص لنحو 30 شخصا بشكل فردي تقريبا، مما يسمح باتخاذ الإجراءات الاحترازية بشكل أسرع.

وذكر الفريق أن جهازا واحدا يمكن أن يكفي لتغطية منزل مكيف الهواء، فيما قد تكون هناك حاجة لأكثر من جهاز كلما كبرت المساحة المراد تغطيتها.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من مع الحكيم
الأكثر قراءة