وحدة التحقق بالجزيرة مباشر ترصد حقيقة صور متداولة لانفجارات العاصمة الأفغانية

الشرطة الأفغانية تؤمّن مستشفى يعالج جرحى الانفجار
الشرطة الأفغانية تؤمّن مستشفى يعالج جرحى الانفجار (AFP)

نشر عدد من حسابات مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة صور ادعت أنها التقطت عقب انفجارات شهدتها العاصمة الأفغانية كابل، مساء اليوم الأحد.

في حين، فنّدت وحدة التحقق بقناة الجزيرة مباشر هذه الصور وتوصلت إلى حقيقتها، مؤكدة أن الصور المنشورة على منصات التواصل لا علاقة لها بحادثة اليوم.

الصور المنشورة

صورة متداولة على منصات التواصل على أنها لانفجار وقع بالعاصمة الأفغانية اليومصورة متداولة على منصات التواصل على أنها لانفجار وقع بالعاصمة الأفغانية اليوم (مواقع التواصل)
صورة متداولة على منصات التواصل على أنها لانفجار وقع بالعاصمة الأفغانية اليومصورة متداولة على منصات التواصل على أنها لانفجار وقع بالعاصمة الأفغانية اليوم (مواقع التواصل)
صورة متداولة على منصات التواصل على أنها لانفجار وقع بمدينة كابل اليومصورة متداولة على أنها لانفجار كابل اليوم (مواقع التواصل)
صورة متداولة على أنها لانفجار كابل اليومصورة متداولة على أنها لانفجار كابل اليوم (مواقع التواصل)

حقيقة هذه الصور

وتوصلت وحدة التحقق بقناة الجزيرة مباشر إلى أن تلك الصور قديمة، إذ يعود تاريخ التقاطها لأشهر خلت، ولا علاقة لها بحادثة اليوم.

وفي السياق، أعلنت حركة طالبان، اليوم الأحد، مقتل عدد من المدنيين وإصابة آخرين في انفجار بالعاصمة الأفغانية، وقع بالقرب من مراسم جنازة والدة المتحدث الرئيسي لطالبان ذبيح الله مجاهد، وفق تقارير إعلامية.

وقالت الحركة إن الانفجار وقع أثناء تجمع عدد من الأشخاص قرب بوابة مسجد “عيد جا” الشهير في العاصمة مدخل أحد المساجد في العاصمة الأفغانية كابل، وسبق أن نشر ذبيح الله مجاهد، أمس السبت، مكان وزمان مجلس العزاء على شبكات التواصل الاجتماعي.

ويعد هذا الهجوم هو الأول منذ أكثر من شهر في كابل، وكان آخر هجوم حصد أرواحًا في كابل، إلى 26 أغسطس/آب الماضي، حين قتل 72 شخصا وأصيب أكثر من 150 في اعتداء على المطار تبناه تنظيم “الدولة الإسلامية-ولاية خراسان”.

وفي 15 أغسطس الماضي، سيطرت حركة طالبان على أفغانستان بالكامل تقريبا بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أمريكي اكتملت نهاية الشهر ذاته.

وأعلن تنظيم “الدولة الإسلامية-ولاية خراسان” مسؤوليته عن بعض أكثر الهجمات دموية التي ارتكبت في السنوات الأخيرة في أفغانستان، وتوجد عداوة متبادلة بينه وبين طالبان.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع التواصل

حول هذه القصة

المزيد من تحقق
الأكثر قراءة