تركيا تعلن دفع بعض مشتريات الغاز الروسي بالروبل

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان (رويترز)

قال وزير الطاقة التركي فاتح دونميز، الثلاثاء، إن أنقرة بدأت الدفع بالروبل الروسي مقابل بعض مشتريات الغاز الطبيعي من موسكو.

وفي مقابلة مع قناة (تي آر تي) الإخبارية التابعة لمؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية، قال دونميز إن حصة المدفوعات بالعملة الروسية مقابل استيراد الطاقة ستزيد في الأشهر المقبلة.

وكانت روسيا مصدر نحو 25% من واردات تركيا من النفط و45% من مشترياتها من الغاز الطبيعي العام الماضي.

وتعمل روسيا على تقوية عملتها وحماية اقتصادها عبر طلبها من بعض الدول شراء الغاز حصرا بالروبل الروسي وليس بالدولار أو اليورو، مما يعني أن المشتري سيضطر إلى التعامل مع المؤسسات المالية الروسية التي تخضع لعقوبات.

كما تحاول تركيا تعزيز تجارتها باستخدام الليرة التي انخفضت قيمتها بسبب السياسات النقدية غير التقليدية.

وتضغط الولايات المتحدة والاتحاد الأوربي على مستوردي الطاقة الروسية لعدم الدفع بالروبل بهدف الحد من قدرة موسكو على شن حربها ضد أوكرانيا.

واتفقت أنقرة وموسكو، في سبتمبر/أيلول الماضي، على بدء الدفع بالروبل مقابل إمدادات الغاز الطبيعي. وقال دونميز إن بلاده ستضع خارطة طريق بنهاية العام الجاري، وقد تعقد مؤتمرا للمورّدين والمشترين، وذلك ردّا على سؤال بشأن اقتراح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنشاء مركز للغاز الطبيعي في تركيا.

وأضاف دونميز “بوسعنا تنظيم مؤتمر عالمي للغاز، ربما في يناير (كانون الأول) أو شباط (فبراير)، لجمع الدول المصدرة للغاز مع الدول المستوردة لمعرفة آرائها، وسنمضي قدما وفقا لذلك”.

وفي الشهر الماضي، اقترح بوتين أن تكون تركيا مركزا لإمدادات الغاز كطريق بديل، بعد أن دمرت الانفجارات خطوط أنابيب نورد ستريم الموجودة في قاع بحر البلطيق. وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إنه وافق على الفكرة.

ويسعى الاتحاد الأوربي -الذي كان يعوّل على روسيا في نحو 40% من احتياجاته من الغاز- إلى التخلص من اعتماده على الطاقة الروسية في أعقاب غزو موسكو لأوكرانيا في فبراير.

المصدر : وكالات