نائب رئيس سامسونغ يغادر السجن بموجب عفو مشروط

لي لحظة وصوله إلى جلسة استماع في المحكمة لمراجعة طلب مذكرة اعتقال ضده (ر ويترز)

قالت وزارة العدل في كوريا الجنوبية اليوم الاثنين إن جاي واي لي نائب رئيس شركة سامسونغ إلكترونيكس، المسجون بعد إدانته بتهم منها الرشوة بات مؤهلا للحصول على عفو مشروط ومن المتوقع أن يخرج من السجن يوم الجمعة المقبلة.

وقالت الوزارة في بيان لها “قرار منح نائب رئيس سامسونغ إلكترونيكس جاي واي لي، عفوا بإطلاق سراح مشروط جاء نتيجة مراجعة شاملة للعديد من العوامل مثل الشعور الشعبي العام وحسن السير والسلوك أثناء فترة الاحتجاز”.

وأُدين لي (53 عاما) بدفع رشوة لأحد أصدقاء رئيسة كوريا الجنوبية السابقة باك جون هاي وقضى في السجن 18 شهرا من عقوبة بالسجن 30 شهرا.

وكان قد حُكم عليه بالسجن لمدة خمس سنوات عام 2017 قضى منها عاما ثم تم وقف تنفيذ الحكم فيما بعد. وخففت المحكمة الحكم بعد ذلك، لكنه أعيد للسجن في يناير/ كانون الثاني من العام الجاري.

وتزايد التأييد العام لإطلاق سراح لي، في أوساط السياسيين والمواطنين العاديين، وسط مخاوف من عدم اتخاذ قرارات استراتيجية أساسية في شركة التكنولوجيا العملاقة. وناشدت سامسونغ ومجتمع الأعمال الحكومة إطلاق سراحه.

وأصدرت محكمة سول العليا في كوريا الجنوبية في يناير/كانون ثاني الماضي حكمها بسجن لي نائب رئيس سامسونغ التي تعتبر إحدى أكبر الشركات التكنولوجية في العالم لمدة سنتين ونصف السنة وفي أعقاب إعلان سجن لي هبطت أسهم شركة سامسونغ بنسبة 3.8%.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

حول هذه القصة

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة