طيران الإمارات تتكبد خسائر سنوية بأكثر من 5 مليارات دولار

طائرة تابعة لشركة طيران الإمارات ((أرشيفية) غيتي)
طائرة تابعة لشركة طيران الإمارات ((أرشيفية) غيتي)

أعلنت شركة طيران الإمارات بدبي اليوم الثلاثاء أنها تكبدت خسائر بقيمة 20.28 مليار درهم (5.52 مليار دولار) للسنة المالية المنتهية في 31 مارس/ آذار، وأنها نقلت خلال تلك الفترة 6.6 مليون مسافر.

وقالت الشركة المملوكة للحكومة إن دبي التزمت بدعمها خلال أزمة فيروس كورونا بعد أن انزلقت الشركة القابضة لها إلى تكبد أول خسارة سنوية فيما يزيد عن 3 عقود.

وقالت مجموعة الطيران في تقريرها السنوي إن حكومة دبي ضخت 3.1 مليار دولار في طيران الإمارات منذ بدء الجائحة. وأفصحت الشركة عن ضخ رأسمال بقيمة ملياري دولار العام الماضي.

وتكبدت طيران الإمارات خسارة 20.28 مليار درهم (5.52 مليار دولار) في سنة، بينما سجلت المجموعة خسائر سنوية 22.1 مليار درهم، هي الأولى في 33 عاما.

وسجلت شركة الطيران -إحدى أكبر الشركات في العالم قبل الجائحة- انخفاضا في الإيرادات بنسبة 66.4% إلى 30.9 مليار درهم إذ انخفضت حركة الركاب 88.3% إلى 6.5 مليون مسافر فحسب.

وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس مجلس إدارة طيران الإمارات في بيان “لا أحد يعلم متى سيتغلب العالم على الجائحة، لكننا نعلم أن التعافي سيكون غير منتظم”.

وكانت طيران الإمارات قد تكبدت خسارة 3.4 مليارات دولار في النصف الأول من العام المالي الماضي؛ بسبب أزمة فيروس كورونا، ما دفع شركتها القابضة إلى تسجيل خسارة نصف سنوية للمرة الأولى فيما يزيد عن 30 عاما.

وسجلت شركة الطيران التي علقت العمليات مؤقتا العام الماضي، انخفاضا 75% في الإيرادات لتصل 3.2 مليارات دولار.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة