“سنعمرها”.. حملة لإزالة ركام العدوان الإسرائيلي على غزة (فيديو)

طواقم بلدية غزة تزيل المخلفات من الشوارع (رويترز)
طواقم بلدية غزة تزيل المخلفات من الشوارع (رويترز)

تواصل طواقم بلدية غزة عملية إزالة الركام المُتناثر على الطرقات والشوارع العامة جرّاء القصف الذي استهدف المدينة على مدار 11 يوما متواصلا من العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

ومنذ اليوم الأول من هذه العملية وعلى مدار الساعة لم تغادر طواقم البلدية الميدان فقد كانت حريصة على جمع النفايات الصلبة، وفتح الطرقات لتسهيل مرور سيارات الإسعاف أو المركبات الخدماتية الأُخرى بحسب ماجد سكر، رئيس قسم وترحيل النفايات الصلبة بالبلدية.

وقال سكر “سنعيد بناء وتنظيف كل ما دمّره الاحتلال، بشكل أفضل مما كان عليه”.

وأوضح وهو يشرف على عمال الطواقم المنتشرة في حي الرمال غربي مدنية غزة “يد الاحتلال تدمّر ويد أبناء قطاع غزة تبني وتعمّر”.

وبيّن أن 430 عاملا ضمن طواقم جمع وترحيل النفايات كانوا يعملون على مدار الساعة في مدينة غزة خلال فترة العدوان الإسرائيلي.

وأشار إلى عمل طواقم أُخرى تابعة للبلدية خلال أيام العدوان من بينها طواقم فتح الطرق وطواقم الصرف الصحي والمياه لصيانة الخطوط المدمّرة جرّاء القصف.

وتندرج عملية تنظيف الشوارع وإزالة الركام ضمن حملة أطلقتها البلدية تحت شعار “سنعمرها”.

وقال رئيس بلدية غزة د. يحيى السراج إن إعادة إعمار ما دمره الاحتلال من البنية التحتية تحتاج وقتا “قد يكون طويلا”، كاشفا عن تسبب العدوان بتدمير نحو 130 ألف متر مربع من الطرق والأرصفة في مدينة غزة.

وأعلنت وزارة الأشغال العامة والإسكان في قطاع غزة الخميس أن نحو 17 ألف منزل ووحدة سكنة تضررت من عدوان الاحتلال الإسرائيلي.

وقال وكيل الوزارة ناجي سرحان في مؤتمر صحفي إن “عدد الوحدات السكنية التي تعرضت للهدم الكلي بشكل كامل بلغ 1800 وحدة سكنية”.

وأضاف سرحان أن العدوان الإسرائيلي تسبب في نزوح أكثر من 120 ألف مواطن من منازلهم بسبب القصف.

وكشف وزير الاقتصاد الفلسطيني خالد العسيلي أن “عدوان الاحتلال دمر 15 مصنعا في المنطقة الصناعية في قطاع غزة وأن الخسائر الأولية تقدر بملايين الدولارات”.

وكانت وكالة الأونروا قد قالت إن قصف غزة تسبب بأضرار بنحو 40 مليون دولار للمصانع والمنطقة الصناعية للقطاع ومنشآت صناعية أخرى، بالإضافة إلى أضرار بلغت 22 مليون دولار لقطاع الطاقة، كما قدرت وزارة الزراعة في غزة الأضرار بنحو 27 مليون دولار شملت الأراضي الزراعية.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة