السعودية تمنع دخول الخضروات والفواكه اللبنانية.. ما السبب؟

شاب لبناني يجمل نبات (الكوسة) في مزارع البقاع (غيتي - أرشيفية)
شاب لبناني يجمل نبات (الكوسة) في مزارع البقاع (غيتي - أرشيفية)

أعلنت السعودية، اليوم الجمعة، منع دخول الخضروات والفواكه اللبنانية إلى أراضيها أو عبرها، اعتبارا من الأحد القادم؛ بسبب استغلالها في تهريب مواد مخدرة إلى المملكة، وفق بيان للداخلية نشرته وكالة الأنباء السعودية “واس”.

وقالت وزارة الداخلية السعودية، في بيان، إن القرار جاء “انطلاقا من التزامات المملكة وفقا للأنظمة الداخلية وأحكام الاتفاقيات الدولية في شأن محاربة تهريب المخدرات بجميع أشكالها”.

وأضافت الوزارة أن “الجهات المعنية في المملكة لاحظت تزايد استهدافها من قبل مهربي المخدرات التي مصدرها الجمهورية اللبنانية. وتستخدم المنتجات اللبنانية لتهريب المخدرات إلى أراضي المملكة.. وأبرزها إرساليات الخضروات والفواكه”.

وقال البيان “نظرا لعدم اتخاذ إجراءات عملية لوقف تلك الممارسات وحرصا على حماية مواطني المملكة والمقيمين على أراضيها من كل ما يؤثر على سلامتهم وأمنهم؛ فقد تقرر منع دخول إرساليات الخضروات والفواكه اللبنانية إلى المملكة أو العبور من خلال أراضيها ابتداءً من الأحد”.

وأكدت الداخلية السعودية أن القرار سيبقى نافذا “إلى حين تقديم السلطات اللبنانية المعنية ضمانات كافية وموثوقة لاتخاذها الإجراءات اللازمة لإيقاف عمليات التهريب الممنهجة ضد المملكة”.

وقالت الوزارة في بيانها إنها “ستستمر بمتابعة ورصد إرساليات المنتجات الأخرى القادمة من لبنان؛ للنظر في مدى الحاجة إلى اتخاذ إجراءات مماثلة تجاهها”، حال استخدامها في تهريب المخدرات.

وقد تزيد هذه الخطوة الضغوط الاقتصادية على لبنان الذي يهدده بالفعل خطر الانهيار المالي بسبب نقص العملات الأجنبية.

وقالت وزارة الخارجية والمغتربين اللبنانية، اليوم، إنها أحيطت علما عبر السفارة السعودية بقرار حظر دخول الخضر والفواكه من لبنان بسبب تهريب المخدرات.

وأضافت الوزارة في بيان “نقل الوزير شربل وهبة الموضوع إلى كبار المسؤولين”.

وتابع البيان قائلا “تهريب المخدرات في حاويات أو شاحنات محملة بالفواكه والخضر من لبنان إلى الخارج عمل يعاقب عليه القانون اللبناني، وتؤكد أن تهريب المخدرات وشحنها يضر بالاقتصاد وبالمزارع اللبناني وبسمعة لبنان”.

وحث البيان السلطات اللبنانية على العمل “بأقصى الجهود” لإحباط أي محاولات تضر بالمزارعين اللبنانيين.

وقال وزير الزاعة اللبناني إن الحظر السعودي للمنتجات اللبنانية خسارة كبيرة، وأضاف “قيمة الصادرات اللبنانية للمملكة 24 مليون دولار سنويا”.

وتظهر بيانات سعودية رسمية أن إجمالي صادرات لبنان للسعودية بلغ 273.1 مليون ريال (72.82 مليون دولار) في الربع الأخير من 2020.

ويتجرع لبنان مرارة أزمة مالية طاحنة تمثل أكبر تهديد لاستقراره منذ الحرب الأهلية بين 1975 و1990. وفقدت الليرة حوالي 90% من قيمتها وأصبح الدولار نادر الوجود.

وتتفاقم الأزمة بفعل الجمود السياسي مع عجز الساسة عن تشكيل حكومة تفتح الطريق أمام المساعدات الخارجية التي تشتد الحاجة إليها.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

انتقد شاعر لبناني وابنته تردي الأحوال الاقتصادية وتردي سعر العملة المحلية لبلاده مقارنة بالدولار الأمريكي، وذلك في وصلة شعرية باللهجة اللبنانية حصدت أكثر من مليون مشاهدة على منصات التواصل.

29/3/2021
المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة