اضطر بعضهم لأكل هياكل الدجاج.. مصريون يستغيثون من الغلاء ومن عجزهم عن توفير الاحتياجات الأساسية (فيديو)

ارتفاع ملحوظ في أسعار الدواجن والبيض في مصر (رويترز)

اشتكى مصريون من تدهور أحوالهم المعيشية وعجزهم عن الوفاء بتوفير احتياجاتهم الضرورية اليومية في ظل موجات غلاء حاد اجتاحت معظم الأسواق المصرية، الأمر الذي جعل معيشتهم على حافة الخطر.

ولم يتوقف الغلاء على أسعار السلع الاستهلاكية التي تُمثل عبئا ثقيلا على حياة البسطاء بل تحول أيضاً إلى ارتفاع ملحوظ في أسعار ” الدواجن والبيض” بشكل لم يجد له المواطن أي مبرر أو تفسير يُقنعه بجدوى هذه الزيادات المتتالية في جميع متطلباته المعيشية.

وقالت مواطنة مصرية إن أسعار الفراخ وصلت خلال الوقت الراهن إلى نحو 45 جُنيهاً للكيلو بينما ارتفع سعر البيضة الواحدة لـ3 جنيهات.

وأشار مواطن آخر إلى أن الارتفاع المستمر في الأسعار تؤثر سلباً على الشعب بكل فئاته، وعلق على أزمة غلاء الدواجن بقوله إن الدجاجة زنة كيلو ونصف “بالعافية تكفي العيال” على حد وصفه.

ودفعت الأزمة المتفاقمة في أسعار الدواجن بعض المواطنين إلى شراء الهياكل العظمية للدجاج علهم يجدون فيها بُغيتهم في ظل الغلاء، واشتكت مواطنة من أنها لم تشتر دجاجا منذ ارتفعت أسعاره، وأن آخر مرة تناولته كان قبل 20 يوماً.

ويلجأ آخرون لبدائل أخرى تُناسب ظروفهم وتسد جوعهم في ظل هذه الظروف التي وصفوها بالصعبة للغاية، وهناك من أشار إلى أنه مع غلاء أسعار اللحوم وارتفاع سعر الدواجن، فما من بديل لهم سوى الفول المصري.

ورد أحد تجار الفراخ على اتهامهم بالجشع وتسببهم في ارتفاع أسعاره بقوله إن الغلاء المتفشي يعود لارتفاع التكاليف المتمثلة في العلف ووسائل النقل إلى جانب ارتفاع أدوية الدواجن، مبينا أن هذا كله يجعلهم يحصلون على هامش ربح ضعيف يكفيهم فقط للاستمرار في عملهم رغم التحديات.

وقفزت أسعار البيض والدواجن واللحوم الحمراء في الأسواق المصرية خلال الفترة الماضية مع زيادة تكلفة الإنتاج، كما ارتفعت أسعار اللحوم الحمراء بنحو 20 جنيهًا خلال شهر واحد.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

رغيف الخبز من المواد الغذائية المهمة في مصر

أكد الخبير الاقتصادي ممدوح الولي أن مقترح اتحاد الغرف التجارية بزيادة سعر الخبز المدعم إلى عشرين قرشًا جاء لإرضاء السلطة فقط ولا يستند إلى دراسات فعلية أو الإحساس بمعاناة غالبية المواطنين.

Published On 6/8/2021
وزارة البترول المصرية أعلنت زيادات جديدة في أسعار الوقود بين 17.4 بالمائة و66.6 بالمائة

الأسعار الجديدة، يصبح سعر البنزين 80 أوكتان 7 جنيهات (45 سنتا أمريكيا) للتر بزيادة 3.7% والبنزين 92 أوكتان 8.25 جنيها (53 سنتا) للتر بزيادة 3.1%، والبنزين 95 أوكتان إلى 9.25 جنيه (59 سنتا) بزيادة 2.7%

Published On 8/10/2021
المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة