خلال عام واحد.. تراجع أعداد السائحين الوافدين إلى مصر بأكثر من 70%

شاب يضع كمامة للوقاية من فيروس كورونا في منطقة الأهرامات بالجيزة في مصر (رويترز- أرشيف)
شاب يضع كمامة للوقاية من فيروس كورونا في منطقة الأهرامات بالجيزة في مصر (رويترز- أرشيف)

سجلت أعداد السائحين الوافدين إلى مصر تراجعا بأكثر من 70% لتصل إلى 3.6 مليون سائح خلال 2020، مقارنة بنحو 13 مليون سائح في العام السابق.

جاء ذلك بحسب النشرة الإخبارية السنوية الصادرة عن وزارة السياحة والآثار.

وتراجعت إيرادات السياحة لتصل إلى 4 مليارات جنيه في 2020، مقابل 13 مليار جنيه في 2019، إذ هبطت الإيرادات الشهرية بنحو 85% إلى 92% في 2020، لتبلغ ما بين 80 و150 مليون دولار شهريا في ظل أزمة “كوفيد-“19.

وجاء معظم أعداد السائحين الذين وفدوا إلى مصر (2.5 مليون سائح) في شهري يناير/كانون ثاني وفبراير/شباط الماضيين قبل أن تتسبب جائحة “كوفيد-19” في توقف تام لحركة السفر خلال الفترة ما بين مارس/آذار وحتى يوليو/تموز.

ومنذ استئناف حركة السفر في مطلع يوليو/تموز، زار مصر 1.1 مليون سائح فقط.

وكانت تقديرات سابقة تشير إلى تسجيل قطاع السياحة في مصر أفضل أداء له خلال 2020 بعد أن شهد أرقاما قياسية في 2019.

يذكر أن الدول الرئيسية المصدرة للسياح إلى مصر، مثل ألمانيا وبريطانيا وإيطاليا وإسبانيا، لم تستأنف رحلاتها إلى مصر حتى الآن، بسبب ظروف كورونا، وظهور الموجة الثانية منها، والتي جعلت العديد من تلك الدول تصدر قرارات بالغلق التام، وتمنع مواطنيها من السفر للسياحة خارج أوببا، بعد ارتفاع نسب الإصابات بها.

لن تعود لطبيعتها

وفي تصريحات صحفية أرجع علي غنيم، عضو الاتحاد المصري للغرف السياحية، تراجع أعداد السياح الوافدين لمصر، إلى حالة الركود التي أصابت القطاع السياحي بسبب كورونا، والتي تسببت في غلق المقصد السياحي المصري أمام السياح لمدة 5 أشهر، ما أدى إلى خسائر في القطاع السياحي لعام 2020، تقدر بنحو مليار دولار شهريا.

ولفت غنيم، إلى أن عام 2021 لن يشهد استعادة الحركة السياحية لطبيعتها الكاملة قبل كورونا، وأن بداية التعافي ستكون خلال شهر مارس/آذار المقبل.

وتعد السياحة في مصر أحد أهم مصادر الدخل القومي بما توفره من عائدات دولارية، مكنتها من المشاركة بنسبة 15% من الناتج الإجمالي المحلي، كما تساهم في مكافحة البطالة عن طريق توظيف شريحة واسعة من القوى العاملة في مصر.

وكان البنك المركزي المصري قد أعلن أن السياحة المصرية حققت أعلى إيرادات في تاريخها خلال العام 2019 لتتجاوز 13.03 مليار دولار، بما يفوق أعلى معدلاتها السابقة المحقق في 2010 والبالغ 12.5 مليار دولار ومقابل 11.6  مليار دولار في العام 2018.

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام

حول هذه القصة

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة