طيران الإمارات تعتزم إنتاج وجبات بشروط يهودية

طائرة تابعة لشركة طيران الإمارات

وقعت مجموعة طيران الإمارات مذكرة تفاهم مع شركة “سي سي إل” القابضة التي يديرها رئيس “المجلس اليهودي في الإمارات” روس كريل، لإنتاج وجبات “كوشر” المعدة وفقا للتقاليد الدينية اليهودية.

وأوضحت الشركة المملوكة لإمارة دبي في بيان أنه بموجب الاتفاقية ستحصل على شهادات من قبل جهات دينية يهودية تسمح بإنتاج هذه الوجبات.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة “الإمارات لتموين الطائرات” سعيد محمد في البيان إن شركته دأبت على تقديم وجبات “كوشر” لعملائها خلال السنوات الماضية عبر مورد خارجي، لكنها تنوي الآن إنتاج هذه الوجبات تحت مسمى “كوشر ارابيا”.

وتوقع أنه في ظل التطورات الأخيرة، سينمو الطلب بسرعة على هذا النوع من الأطعمة في الإمارات والمنطقة عامةً.

وأضاف أنهم “مرتاحون لشراكتنا مع سي سي إل القابضة، التي ستغطي جميع قنوات الطعام، كما أننا سنبحث فرص افتتاح مطاعم في دبي ودول مجلس التعاون الخليجي”.

ومن المتوقع ان تبدأ الشركة تسيير رحلات إلى إسرائيل قبل نهاية العام الحالي حسبما أعلن مسؤولون إماراتيون وإسرائيليون في وقت سابق.

ووقعت كل من الإمارات والبحرين، الثلاثاء، اتفاقين لتطبيع العلاقات مع إسرائيل برعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترمب.

 

وفي أغسطس/ آب الماضي، وصلّت إلى أبو ظبي أول رحلة تجارية مباشرة بين إسرائيل والإمارات وعلى متنها وفد إسرائيلي أمريكي.

وقبل أسبوع تقريبا، أصدرت سلطات إمارة أبو ظبي تعميما لجميع فنادقها بإدراج الطعام اليهودي الحلال (الكوشر)، ضمن خياراتها، استعدادا لاستقبال سياح إسرائيليين.

وأرسلت دائرة الثقافة والسياحة في أبو ظبي التعميم إلى مديري جميع الفنادق في العاصمة الإماراتية.

وقالت الرسالة إنه “انطلاقا من التزام الدائرة “بضمان توفير أطعمة معينة لجميع الزوار والسياح في إمارة أبو ظبي، يرجى من جميع المنشآت الفندقية بتضمين خيارات طعام الكوشر في قوائم خدمة الغرف وجميع منافذ المأكولات والمشروبات في منشآتهم”.

وطلبت الدائرة من جميع الفنادق “الحصول على شهادة كوشر للتعامل مع وجبات الكوشر”، و”تخصيص منطقة في جميع المطابخ لتحضير طعام الكوشر”.

ونقلت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” عن رئيس المجلس اليهودي في الإمارات روس كريل قوله إنه في الأيام التي تلت الإعلان عن اتفاق التطبيع مع الإمارات “بدأ منظمو الرحلات بالفعل في ترتيب جولات إلى الإمارات خاصة للعام المقبل، بما في ذلك عيد الفصح”.

وقالت القناة السابعة الإسرائيلية (عاروتس شيفع)، التي تتمتع بمشاهدة واسعة من المستوطنين، إن وزارة السياحة الإماراتية وجهت الفنادق في أبو ظبي بالتوجه إلى إحدى المنظمات اليهودية الأرثوذكسية العاملة في الولايات المتحدة، والتي تشتهر بإصدار شهادة الكشروت، للحصول على الشهادة المذكورة، وهي وثيقة تثبت أن الطعام منتج وفق الشريعة اليهودية.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة