سلالة كورونا الجديدة تهبط بالنفط وتقفز بالذهب

هبط خام برنت القياسي 2.59  دولار، بنسبة تقترب من 5%، إلى 49.66 دولارا للبرميل
هبط خام برنت القياسي 2.59  دولار، بنسبة تقترب من 5%، إلى 49.66 دولارا للبرميل

هوت أسعار النفط بنحو 5% اليوم الاثنين، بينما ارتفع الذهب إلى أعلى مستوياته في 6 أسابيع، مع زيادة المخاوف من ظهور سلالة جديدة أسرع انتشارا من فيروس كورونا.

وهبط خام برنت القياسي 2.59  دولار، بنسبة تقترب من 5%، إلى 49.66 دولارا للبرميل، بعدما سجل الجمعة أعلى مستوى منذ مارس/ آذار.

وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 2.49 دولار، أي 5.1%، إلى 46.75 دولار، بعدما سجل الجمعة أعلى مستوى منذ فبراير/ شباط.

وعلقت العديد من الدول الرحلات الجوية من بريطانيا، فيما يساور المسؤولون القلق بشأن سلالة جديدة شديدة العدوى من فيروس كورونا أدت إلى إغلاق لندن وجنوب شرقي إنجلترا.

ويقول مسؤولون إن عدوى السلالة الجديدة أكثر قدرة على الانتقال بنسبة تصل إلى 70% من السلالات المعروفة سابقا، ولكن لا يوجد دليل على أن هذه السلالة أكثر فتكا.

وتم رصد حالات فردية من الإصابة بالسلالة الجديدة في دول أخرى، وأعلنت منظمة الصحة العالمية أنه تم رصد السلالة الجديدة في كل من هولندا والدنمارك وأستراليا.

وتأتي تراجعات اليوم بعد 7 أسابيع من المكاسب التي قادها التفاؤل بشأن طرح اللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

الذهب يقفز

ارتفع الذهب في المعاملات الفورية 1.1% إلى 1900.57 دولار للأوقية (رويترز)

وارتفع الذهب اليوم الاثنين إلى أعلى مستوياته في 6 أسابيع، مدعوما بأنباء عن أن قادة الكونغرس الأمريكي توصلوا لاتفاق بشأن حزمة مساعدات مرتبطة بفيروس كورونا.

في حين تقوض الإقبال على الأصول الأعلى مخاطرة بسبب إجراءات إغلاق في بريطانيا، وهو ما زاد دعم المعدن.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 1.1% إلى 1900.57 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0512 بتوقيت جرينتش، وذلك بعد ملامسته في وقت سابق أعلى مستوياته منذ التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني عند 1901.38 دولار. وارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.9 % إلى 1904.8 دولار.

تأتي الحزمة البالغة قيمتها 900 مليون دولار، والتي ستكون ثاني أكبر تحفيز اقتصادي في تاريخ الولايات المتحدة، في وقت تتسارع فيه الجائحة، إذ تجاوز معدل الإصابات في البلاد 214 ألف شخص يوميا.

وقال ستيفن إنز كبير محللي الأسواق العالمية لدى شركة أكسي للخدمات المالية “الآن وهناك تحفيز مالي وراءنا، لدى الذهب ما يكفي ليغلق على ما يزيد عن 1900 دولار بحلول نهاية العام، بل وربما يصعد إلى 1925 دولارا”.

ومما قدم الدعم للذهب، تراجع الأسهم بعد أن اقترح وزير الصحة البريطاني استمرار تشديد القيود في لندن وجنوب شرق إنجلترا لبعض الوقت لمواجهة سلالة جديدة من فيروس كورونا.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة 4.5% إلى 26.93 دولار للأوقية، وذلك بعد أن لامست أعلى مستوياتها منذ 18 من ديسمبر/ كانون الأول عند 27.02 دولار في وقت سابق من الجلسة.

وصعد البلاتين 0.9 % إلى 1045.40 دولار، وزاد البلاديوم 0.7% إلى 2376.1 دولار.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

قررت الحكومة البريطانية إعادة فرض الإغلاق في لندن وجنوب شرق إنجلترا اعتبارا من اليوم، لوقف ارتفاع الإصابات المنسوب إلى سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد، وأوقفت هولندا استقبال كل الرحلات من بريطانيا

20/12/2020
المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة