أردوغان يقيل محافظ البنك المركزي التركي من منصبه

محافظ البنك المركزي التركي الجديد ناجي آغبال
محافظ البنك المركزي التركي الجديد ناجي آغبال

صدر مرسوم عن الرئاسة التركية، فجر السبت، يقضي بإقالة محافظ البنك المركزي، مراد أويصال، من منصبه وتعيين ناجي آغبال، رئيس إدارة الاستراتيجية والموازنة بالرئاسة، خلفًا له.

وبموجب القرارات الموقعة من قبل الرئيس رجب طيب أردوغان، فقد تم تعيين إبراهيم شنل رئيسًا لإدارة الاستراتيجية والموازنة بالرئاسة خلفًا لناجي آغبال.

كما تم تعيين وزير الاقتصاد السابق، نهاد زيبكجي، عضوًا بلجنة السياسات الاقتصادية برئاسة الجمهورية.

ولم يذكر المرسوم أسباب إقالة أويصال بعد 16 شهرا على تعيينه في المنصب. 

وأصبح أويصال محافظا للبنك المركزي في يوليو تموز 2019 عندما عينه أردوغان خلفا لمراد تشتين قايا.   

وتولى ناجي آغبال حقيبة المالية من عام 2015 حتى عام 2018 عندما عين رئيسا لمديرية الاستراتيجية والميزانية الرئاسية.

ويأتي هذا القرار بعد هبوط قيمة الليرة التركية لمستوى قياسي، والذي تجاوز 8 ليرات ونصف مقابل الدولار الواحد.

وأغلقت الليرة على 8.5445 أمام الدولار يوم الجمعة بعد أن تراجعت لمستوى قياسي بلغ 8.58. وهبطت الليرة 30 في المئة أمام الدولار هذا العام.

وباستمرار، عارض أردوغان الفوائد المرتفعة، والسبت الماضي قال إنه يحارب "مثلثا شيطانيا من معدلات فائدة وأسعار صرف وتضخم".    

وخسرت العملة التركية قرابة 30 في المئة من قيمتها مقابل الدولار هذا العام.

ويسود القلق الأسواق بسبب استمرار ارتفاع التضخم، الذي يبقى في خانة العشرات، مع تراجع احتياطات العملة الأجنبية.

وبرزت آمال الشهر الماضي في أن يقوم البنك المركزي برفع معدلات الفائدة الرئيسية بسبب ضعف الليرة، لكن الأسواق شعرت بالخيبة بعد إبقائها عند معدلاتها.

وفاجأ البنك المستثمرين في أيلول/سبتمبر عندما رفع سعر الفائدة الرئيسي للمرة الأولى من 2018، من 8,25 إلى 10,25 بالمئة.

وتصدر لجنة السياسات النقدية في البنك قرارها التالي حول معدلات الفائدة في 19 من تشرين الثاني/نوفمبر.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة