بتكوين تقترب من أعلى سعر لها على الإطلاق

بتكوين تكسر حاجز 18 ألف دولار وتقترب من أعلى مستوياتها (رويترز)
بتكوين تكسر حاجز 18 ألف دولار وتقترب من أعلى مستوياتها (رويترز)

كسرت عملة "بتكوين" حاجز18  ألف دولار، اليوم الأربعاء، لتبلغ أعلى مستوياتها منذ ديسمبر/ كانون الأول 2017، مواصلة صعودها الكبير في  2020  المدعوم بالطلب عليها.

وقفزت العملة المشفرة الأساسية والأكبر لما يصل إلى 18483 دولار، وكانت مرتفعة اثنين في المئة في أحدث تعاملات، وصعدت حوالي 160 في المئة هذا العام وقفزت 17 في المئة في الأيام الثلاثة الماضية فقط.

بتكوين قريبة الآن من أعلى مستوياتها على الإطلاق عند ما يقل قليلا عن 20  ألف دولار الذي لامسته في ذروة ازدهارها عام 2017  بدعم من مستثمرين أفراد.

قفزة نوعية

ويوم أمس الثلاثاء سجلت عملة بتكوين المشفرة قفزة قوية خلال التعاملات وصعدت هذا العام أكثر من 130 في المئة، وأكثر من أربعة أضعاف مستوياتها في مارس/آذار.

وقفزت فوق 17 ألف دولار، لتلامس أعلى مستوى لها في حوالي ثلاث سنوات، وعزا  مستثمرون المكاسب إلى الاعتقاد بأنها تتمتع بمزايا مقاومة للتضخم وتوقعات بأن تحظى بقبول أوسع.

وصعدت بتكوين، أول وأكبر العملات الرقمية، 5.70 في المئة لتصل في أواخر التعاملات إلى 17677 دولارا، وهو أعلى مستوى لها منذ ديسمبر/كانون الأول2017.

وكانت بتكوين قد سجلت أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 19666 دولارا في كانون الأول/ديسمبر 2017 بفعل موجة شراء محمومة غذاها مستثمرو التجزئة.

وارتفعت العملة بنسبة 137% منذ بداية العام، ويرجع ذلك إلى عدد من العوامل، بما فيها موجة التحفيز الحكومي المرتبطة بالجائحة والاهتمام من المستثمرين المشهورين.

البيتكوين عملة نظام دفع عالمي (رويترز)

عملة البتكوين

والبيتكوين هي عملة معماة ونظام دفع عالمي، يمكن مقارنتها بالعملات الأخرى مثل الدولار أو اليورو، لكن مع عدة فوارق أساسية، من أبرزها أن هذه العملة هي عملة إلكترونية بشكل كامل تتداول عبر الإنترنت فقط من دون وجود فيزيائي لها.

وهي أول عملة رقمية لامركزية، فهي نظام يعمل دون مستودع مركزي أو مدير واحد، أي أنها تختلف عن العملات التقليدية بعدم وجود هيئة تنظيمية مركزية تقف خلفها.

ويتم إنشاء البيتكوين كمكافأة لعملية تعرف باسم التعدين، ويمكن استبدالها بعملات ومنتجات وخدمات أخرى، واعتبارا من فبراير 2015، قد اعتمد أكثر من 100,000 تاجر وبائع البيتكوين كعملة للدفع.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة