بيل غيتس يكشف أسباب زيادة ثروته 17 مليارا هذا العام

الملياردير الأمريكي بيل غيتس مؤسس شركة مايكروسوفت
الملياردير الأمريكي بيل غيتس مؤسس شركة مايكروسوفت

كشف الملياردير الأمريكي بيل غيتس في مقابلة مع تلفزيون بلومبرغ الاستراتيجية التي قال إنها مكنته من إضافة 17 مليار دولار إلى ثروته هذا العام ليتجاوز حاجز 100 مليار دولار. 

التفاصيل

تمكن غيتس من إضافة 17 مليار دولار إلى صافي ثروته هذا العام ليصبح إجمالي ثروته 106 مليارات دولار. 
بهذا يحل غيتس في المركز الثاني بين أثرياء العالم خلف جيف بيزوس، مؤسس شركة أمازون الأمريكية العملاقة.
وفقا لبيانات وكالة بلومبرغ، فقد بلغ حجم الأسهم حوالي 60 مليار دولار من إجمالي ثروة غيتس. 
هذا النمو الذي أشرف عليه مايكل لارسون، مدير الاستثمارات لدى أسرة غيتس، مكن الملياردير الأمريكي من بناء أكبر مؤسسة خاصة في العالم دون أن تتأثر ثروته.

غيتس يطالب بزيادة الضرائب على الأثرياء

هذه الثروة الضخمة قد تتأثر إذا استمع السياسيون إلى دعوة غيتس بزيادة الضرائب. 
غيتس قال في المقابلة: "أشك أن الولايات المتحدة ستفرض ضريبة على الثروة، لكنني لن أعارضها، وأقرب شيء لدينا هو ضريبة العقارات، لقد كنت مؤيدا كبيرا لفكرة أنها ينبغي أن تعود إلى مستوى 55٪ كما كانت قبل بضعة عقود". 
دعم غيتس أيضا فرض ضرائب على أثرياء أمريكا ودعا إلى مزيد من الشفافية.
غيتس: "أنا أؤيد بشدة المزيد من الشفافية المالية، أنا لا أحب أن يكون لديك صناديق استثمار لا أحد يعرف من يملكها".

المصدر : بلومبرغ

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة