الكويت.. استثمارات مشروع الشمال ستصل لـ 600 مليار دولار

نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع بالكويت الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح

قال مسؤول كويتي إن مشروع منطقة الشمال الاقتصادية الذي تعتزم الكويت تنفيذه سيستوعب استثمارات تتراوح بين 450 و600 مليار دولار بشرط أن تكون القوانين المنظمة لهذه المنطقة جذابة.

وأضاف نائب رئيس الوزراء وزير الدفاع الكويتي الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح في لقاء بثه تلفزيون الكويت “المنطقة تستوعب استثمارات بين 450 إلى 600 مليار دولار، لكنها مشروطة بضرورة بأن تكون هناك جاذبية  قانونية” كي تحث المستثمرين على القدوم.

وأوضح أن جاذبية القوانين تتحقق بوجود قواعد ضريبية جذابة والتخلص من البيروقراطية الحكومية.

ما هو مشروع منطقة الشمال؟
  • مشروع الشمال يأتي ضمن رؤية (كويت 2035) بتحويل البلاد إلى مركز مالي وتجاري عالمي جاذب للاستثمارات المحلية والأجنبية.
  • يتصدر مشروع (مدينة الحرير) مقدمة مشاريع رؤية (كويت 2035) وتتمثل فكرة المشروع في إنشاء منطقة تجارية حرة مستقلة وتكون خاضعة للسيادة الكويتية كليًا مع تمتعها بالاستقلال إداريًا وماليًا وتشريعيًا وتعمل على إيجاد بيئة استثمارية خصبة جديدة في شمال الخليج تشمل مختلف المجالات والقطاعات الحيوية.
  • المشروع يعمل على إنشاء منطقة اقتصادية دولية شمالي البلاد تساعد على تعزيز العلاقات والتعاون مع الجوار إذ ستكون المنطقة ذات كثافة سكانية عالية من مختلف الجنسيات.
  • استراتيجية تنفيذ المشروع، تعتمد على استغلال الجزر الكويتية من خلال تمويل احتياجاته من أسواق المال ورؤوس الأموال الخاصة إضافة إلى مساهمة الدولة في تمويل هذا المشروع.
  • مشروع (مدينة الحرير) يقع في منطقة الصبية بشمال شرق الكويت على مساحة تقدر بواقع 250 كيلومترًا مربعًا ومن المتوقع أن يستغرق إنشاؤها نحو 25 سنة تقريبًا بكلفة تقدر بنحو 86 مليار دولار أمريكي.
صورة للمشروع

 

  • مشروع (مدينة الحرير) التي سيتسع لنحو 700 ألف نسمة، يتضمن إنشاء برج بطول 1001 متر (250 طابقًا) وسيكون أحد أطول الأبراج بالعالم.
  • يضم المشروع الذي يعتبر أضخم مشروع واجهة بحرية في العالم أحد أطول الجسور لربط العاصمة بمدينة الحرير وهو (جسر جابر) البحري الذي يعتبر أطول رابع جسر في العالم و يوفر ربطًا استراتيجيًا بين العاصمة الكويت والمنطقة الشمالية.
  • أما مشروع (الجزر الخمس) الذي يعد من أهم وأكبر مشاريع خطة التنمية فيتضمن إنشاء مشروع (ميناء مبارك الكبير) الذي سيساهم في انفتاح البلاد على العالم تجاريا واقتصاديا ويخدم مصالح الكويت ودول المنطقة فضلًا عن أنه أقرب موانئ المياه المالحة لمنطقة آسيا الوسطى.
  • هذا الميناء يدعم خطة المواصلات والمنافذ ويسع 24 مرسى وسيكون محورًا رئيسيًا للنقل الإقليمي يربط الأرض بالبحر بوسائط نقل متعددة كالطرق السريعة والسكك الحديد.
  • تشتمل (مدينة الحرير) على مراكز للحياة الطبيعية ومحميات للنباتات البرية ومحميات للطيور المهاجرة من إفريقيا ووسط آسيا وتحتوي على مساحات شاسعة للمراعي والمياه العذبة ومركز للأبحاث البيئية وتضم دراسات علمية متخصصة للحياة الطبيعية.
  • المشروع يحتوي على أربعة أحياء معيشية ومالية وتجارية وقرية ترفيهية تحتوي على منتجعات وفنادق جاذبة للسياح ويشمل أيضًا مراكز ثقافية ورياضية
  • أيضًا تربط المدينة داخليًا شبكة حديثة من الطرق والمواصلات والجسور والأنفاق التي تصلها في الوقت نفسه ببقية مدن الكويت والخارج حيث صممت لتفادي زحمة السير والمشاكل الناجمة عن التنظيم السيئ للبنى التحتية للمدن.
المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة