ارتفاع طفيف في احتياطي مصر من النقد الأجنبي

البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

قال البنك المركزي المصري اليوم الاثنين إن صافي احتياطيات النقد الأجنبي بلغ 44.501 مليار دولار في نهاية أكتوبر/ تشرين الأول، ليزيد قليلا على الشهر السابق.

التفاصيل: 

الزيادة في الاحتياطي من النقد الأجنبي تأتي رغم تراجع صافي الأصول الأجنبية (العملات) لدى القطاع المصرفي لأدنى مستوى في 9 أشهر إلى 218 مليارا و200 مليون جنيه بنهاية سبتمبر/أيلول الماضي مقابل 264 مليار جنيه في أغسطس/آب السابق له، وهو أدنى مستوى منذ ديسمبر/كانون أول 2017 حينما سجلت 214 مليار جنيه.

صافي الأصول الأجنبية لدى البنك المركزي انخفض لأول مرة منذ أغسطس 2017، ليسجل 289 مليار جنيه مقابل 305.6 مليار جنيه في أغسطس 2018، بعدما ارتفعت التزامات البنك إلى 492 مليارا و900 مليون جنيه مقابل 474 مليار و900 مليون جنيه في أغسطس في ظل ارتفاع أصوله اﻷجنبية بصورة أقل لتسجل 782 مليار جنيه مقابل 780 مليارا و500 مليون  جنيه.

في الوقت نفسه، ارتفع عجز صافي اﻷصول الأجنبية لدى البنوك إلى 70 مليارا و700 مليون جنيه مقابل 41 مليارا و600 مليون جنيه بنهاية أغسطس الماضي.

جاء ذلك التراجع مدفوعًا بانخفاض الأصول الأجنبية للبنوك التجارية، بنحو 24 مليارا و300 مليون جنيه لتسجل 217 مليارا و900 مليون جنيه مقابل 242 مليارا و200 مليون جنيه في أغسطس السابق له، في الوقت الذى ارتفعت فيه الخصوم الأجنبية إلى 288 مليارا و700 مليون جنيه مقابل 283 مليارا و900 مليون جنيه الشهر السابق له.

 مساعد وزير المالية لشؤون سوق المال، خالد عبد الرحمن، قال على هامش مؤتمر الصكوك والأدوات المالية الجديدة الأسبوع قبل الماضي، إن البنوك استطاعت بمفردها وبعيدًا عن آلية البنك المركزي توفير السيولة الدولارية لثلثي المستثمرين الأجانب الراغبين في التخارج من سوق الدين المحلى.

شهر سبتمبر الماضي شهد خروج 20 مليار جنيه من استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومي لتسجل 234 مليارا و500 مليون جنيه أي نحو 62% من معدلاتها في أبريل/نيسان الماضي حينما سجلت 376 مليار جنيه.

البنوك التجارية فقدت نحو 151 مليارا و800 مليون جنيه من أصولها اﻷجنبية منذ نهاية أبريل الماضي، وسجلت حينها 369 مليارا و800 مليون جنبه.

ذلك التراجع ارتبط بتداعيات أزمة الأسواق الناشئة على السوق المصرية، وتوقعات انخفاض سعر صرف الجنيه المصري أمام الدولار من قبل مؤسسات دولية مؤخرا.

كان الاحتياطي النقدي 44 مليار ا و459 مليون دولار في سبتمبر أيلول 2018.

الدين الخارجي لمصر بلغ 92 مليارا و640 مليون دولار في نهاية يونيو/ حزيران الماضي بزيادة 17.2% على أساس سنوي.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة