مصر ستسدد مديونيات بقيمة 5.2 مليار دولار قبل نهاية ديسمبر

قال طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري إن بلاده ستسدد 5 مليارات و200 مليون دولار لبنك التصدير والاستيراد الأفريقي قبل نهاية شهر ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وأضاف عامر في تصريحات لصحيفة المال الاقتصادية نشرتها (الإثنين) أن “رد مستحقات البنك الأفريقي تساهم في خفض كبير جدا في الالتزامات الخارجية”.

وارتفع الدين الخارجي لمصر بنسبة 38.4% من 53 مليارا و400 مليون دولار في مارس آذار 2016 ليصل إلى 73 مليارا و900 مليون دولار بنهاية مارس/آذار 2017.

وذكرت الصحيفة أن المديونية تتوزع “بواقع 3 مليارات و200 مليون في شكل قرض قصير الأجل وملياري دولار سيولة حصل عليها المركزي عبر عملية إعادة شراء لأوراق مالية حكومية مع المصرف الأفريقي… عقب تحرير سعر الصرف بغرض تعزيز موقف العملات الأجنبية لديه”.

وساهم قرار البنك المركزي بتحرير سعر صرف العملة المحلية، والذي نتج عنه فقدان الجنيه لنصف قيمته، في إنعاش التدفقات الأجنبية إلى السندات وأذون الخزانة الحكومية.

وزاد احتياطي البلاد من النقد الأجنبي إلى 36 مليارا و134 مليون دولار في نهاية أغسطس/آب من 36 مليارا و36 مليون ولار في نهاية يوليو/تموز.

وقالت الصحيفة إن مصر ستسدد ديونا خارجية قصيرة الأجل خلال الربع الأخير من هذا العام تبلغ نحو 8 مليارات و134 مليون دولار.

المصدر : رويترز

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة