"هاكرز إماراتي" يخترق موقع صحيفة "لوسيل" القطرية

صحيفة لوسيل القطرية
صحيفة لوسيل القطرية

تعرض الموقع الإلكتروني لصحيفة لوسيل القطرية في الساعات الصباح الأولى من اليوم (الأحد) لعملية اختراق بعد أن نجح قراصنة إماراتيون في الدخول إلى الموقع وتعطيله.

وأفادت صحيفة لوسيل في بيان لها أن الهاكرز اخترقوا الموقع وتركوا عبارة "هاكرز الإمارات كانوا هنا" وقاموا بتغيير تبويب استطلاع الرأي بإضافة عبارات مثل "الإمارات والسعودية تاج على رؤوسكم يا كلاب إيران وشيوخنا".

وأضافت الصحيفة أنها قامت بإيقاف العمل في الموقع حفاظا على المحتويات واستعانت بخبراء تقنيين لتعزيز الطوق الأمني الذي كان يتمتع به الموقع قبل عمليه الاختراق.

وقال نائب رئيس تحرير الصحيفة محمد حجي "إن محاولة اختراق الموقع لن تثني الصحيفة عن مواصلة نشر الحقائق، بغض النظر إن كانت تتعلق بدول الحصار أو غيرها كونه طريقا انتهجته الصحيفة منذ بداية انطلاقتها".

وأضاف "يبدو أن ما نشرته الصحيفة من حقائق موجعة حول اقتصادات دول الحصار لم يعجب البعض وحاولوا النيل من الصحيفة عبر اختراقها".

وأكد حجي أن الصحيفة تحتفظ بحقها القانوني في اللجوء إلى رفع دعوى قضائية إلى الجهات القانونية المختصة لوقف مثل هذه الأعمال التخريبية التي تمس الحريات الإعلامية كما أنها  تعد من الجرائم الإلكترونية".

و تجدر الإشارة إلى أن الصحيفة كانت قد نشرت مؤخرا عددا من الموضوعات تتعلق باقتصادات دول الحصار المتراجعة، حيث أكد العديد من المؤشرات الاقتصادية الرئيسية في العالم معاناة هذه الاقتصادات بعد فرض الحصار، وتحديدا في كل من المملكة العربية السعودية وإمارة أبو ظبي.

كما نجح قراصنة أيضا في اختراق موقع الشيخ يوسف القرضاوي.

ونشر مخترقو موقع القرضاوي في الموقع تصميما من خلفية سوداء تتضمن صورة رمزية لرجل خليجي مكتوب تحتها: "موقع القرضاوي تحت سيطرتنا للأبد"، مرفقة بوسم #الجيش_السعودي_الإلكتروني.

ويعتبر الموقعان أحدث ضحايا هجمات القرصنة الإلكترونية التي تستهدف قطر منذ نهاية مايو/أيار الماضي.

وبدأت الهجمات باختراق موقع وكالة الأنباء القطرية وبث خطاب مفبرك لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ثم استهدف القراصنة موقع التلفزيون القطري، كما حاولوا اختراق موقع شبكة الجزيرة الإعلامية.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة