قطر للبترول تؤكد أن أعمالها لم تتأثر بالأزمة الدبلوماسية

قالت شركة قطر للبترول (السبت) إن كل عملياتها تسير كالمعتاد رغم تصاعد التوتر الدبلوماسي مع جيرانها في الخليج.

وأضافت الشركة: “تؤكد قطر للبترول وشركاتها التابعة أن جميع أعمالها مستمرة بشكل طبيعي وكالمعتاد في جميع مراحل أعمالها من الإنتاج إلى التصدير وفي جميع مرافقها ذات المستوى العالمي”.

وأكدت الشركة أنها مستعدة لاتخاذ كل القرارات والإجراءات الضرورية، إذا تطلب الأمر ذلك، لضمان وفائها بالتزاماتها بحق العملاء والشركاء.

وقالت: “تواصل قطر للبترول مراقبة وتقييم جميع التطورات عن كثب والبقاء على أهبة الاستعداد لاتخاذ القرارات والإجراءات اللازمة، إذا دعت الحاجة، لضمان الوفاء بالتزاماتنا تجاه جميع عملائنا وشركائنا محليا وإقليميا ودوليا”.

وقطعت عدة دول علاقاتها الدبلوماسية مع قطر يوم الاثنين، وطلبت من الدبلوماسيين القطريين المغادرة، وأغلقت المجالات والمنافذ الجوية والبرية والبحرية مع قطر.

وتعد قطر أكبر دولة منتجة ومصدرة للغاز الطبيعي المسال في العالم حيث تبلغ حصتها منه في التجارة العالمية 30%، كما أنها أكبر مصدر في العالم لمنتجات تحويل الغاز إلى سوائل وغاز الهيليوم والنفط الخام.

وتشمل قائمة عملاء الغاز الطبيعي القطري المسال عشرات الدول في آسيا وأوربا والأمريكتين، فضلا عن دول منطقة الخليج والدول العربية.

المصدر : الجزيرة + رويترز