أتراك يردّون على حرق القرآن في السويد بتوزيع الزهور على الكنائس (فيديو)

كنيسة القديس أنطوان الكاثوليكية وسط إسطنبول (رويترز ـ أرشيف)

قالت وكالة الأناضول الرسمية إن مجموعة من الشبان الأتراك بولاية ماردين جنوبي البلاد قاموا بتوزيع الزهور على الكنائس ردًا على حرق أحد المتطرفين نسخة من القرآن الكريم في العاصمة السويدية ستوكهولم.

وقام الشباب بتقديم الزهور لمسؤولي الكنائس في قضاء أرتوكلو بولاية ماردين، للتعبير عن رفضهم لإحراق القرآن الكريم.

وقال إبراهيم خليل يتيم، الذي وثق بكاميرته لحظات توزيع الزهور “فكرنا كشباب مسلمين كيف نرد على الحادثة التي وقعت في السويد؟ وقررنا الامتثال لوصية سيدنا محمد، فقمنا بزيارة الكنائس”، حسبما نقلت عن الأناضول.

والسبت، أحرق زعيم حزب “الخط المتشدد” الدنماركي اليميني المتطرف راسموس بالودان، نسخة من القرآن قرب السفارة التركية في العاصمة السويدية ستوكهولم، وسط حماية مشددة من الشرطة التي منعت الاقتراب منه.

ونظم بالودان، الذي يحمل الجنسية السويدية أيضًا، عددًا من المظاهرات من قبل أحرق خلالها نسخًا من المصحف.

وفي سياق متصل، أدانت الكنيسة الأرمينية في تركيا إحراق نسخة من القرآن الكريم في ستوكهولم.

وأكدت الكنيسة في بيان أن إحراق الكتاب المقدس للعالم الإسلامي أمر مرفوض، ولا يستهدف مشاعر المسلمين فقط.

وأشار البيان إلى أنّه “لا يمكن التغاضي عن هذا الفعل الذي يؤدي إلى إذكاء مشاعر العداوة بين منتسبي مختلف العقائد، وأنه لا ينسجم مع الديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان”.

وحثت وزارة الخارجية التركية السويد على اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد الجناة، ودعت الدول جميعها إلى اتخاذ خطوات ملموسة ضد معاداة الإسلام.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات