شركة سويدية تعلن اكتشاف “أكبر مخزون” للمعادن النادرة في أوربا (فيديو)

وزيرة الطاقة والصناعة السويدية مع رئيس شركة "الكاب" لحظة الإعلان عن الاكتشافات المعدنية الجديدة (رويترز)

أعلنت مجموعة التعدين السويدية “الكاب” اليوم الخميس، عن اكتشاف مخزونات كبيرة لمعادن التربة النادرة القيمة، التي يتم الاحتياج إليها لإنتاج السيارات الكهربائية وتوربينات الرياح.

وأشارت الشركة إلى العثور على أكثر من مليون طن من أوكسيدات التربة النادرة بالقرب من منطقة كيرونا، ما يجعلها أكبر مخزون معروف من نوعه في القارة الأوربية.

ولا يتم حاليًا استخراج أي عناصر من التربة النادرة في أوربا، حيث توفر الصين ما يقرب من 98% من إمدادات الاتحاد الأوربي.

ووفقًا للمفوضية الأوربية، من المتوقع أن يزداد الطلب على هذه العناصر بأكثر من 5 أضعاف بحلول عام 2030، حيث إنها ضرورية لبناء تقنيات رقمية وخضراء.

 

وأوضح مدير الشركة، يان موستروم، أن المخزونات يمكن أن تقدم دفعة كبيرة لإنتاج مواد خام مهمة تعد حاسمة لعملية الانتقال للطاقة المتجددة.

وقال موستروم إنه من الصعب تقدير حجم المخزونات بالمقارنة بغيرها خارج أوربا.

وقالت نائبة رئيس الوزراء ووزيرة الاقتصاد والطاقة السويدية إن “اكتفاء الاتحاد الأوربي الذاتي واستقلاليته عن روسيا والصين ستبدأ في المنجم”.

ويتم تعدين جانب كبير من عناصر التربة النادرة حاليًا في الصين، ومن غير المعروف بشكل واضح، حجم هذه المخزونات هناك.

 

ووفقًا للشركة السويدية، فإنه لا يزال الطريق أمام التعدين المحتمل لهذه المعادن طويلًا، لا سيما بسبب إجراءات التراخيص الضرورية.

ويمكن أن يستغرق الأمر ما بين 10 إلى 15 عامًا على الأقل، قبل إمكانية التعدين بشكل فعلي، وإيصال المواد الخام إلى الأسواق.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات