قيادي بالجهاد: العدوان الإسرائيلي كان مبيتًا وتجاهل الوسيط المصري (فيديو)

قال رئيس الدائرة السياسية لحركة الجهاد الإسلامي محمد الهندي إن العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة واغتيال تيسير الجعبري القيادي في سرايا القدس كان أمرًا مبيتًا.

وأضاف الهندي خلال مداخلة مع قناة الجزيرة مباشر، اليوم الجمعة، أن إسرائيل اليوم “مشلولة سياسيا”، ولهذا تبحث عن انفراجة جديدة من خلال عملية عسكرية نوعية ضد أحد قيادات المقاومة.

ونفّذ جيش الاحتلال الإسرائيلي غارات على القطاع أسفرت عن سقوط 10 شهداء على الأقل وإصابة 75 بجروح متفاوتة، فيما أعلنت حركة الجهاد الإسلامي عن استشهاد القائد في سرايا القدس تيسير الجعبري.

وكشف القيادي في حركة الجهاد أن اغتيال الجعبري البالغ من العمر 50 عامًا، والذي يعد من أبرز القادة التاريخيين والمؤسسين لسرايا القدس تزامن مع تحركات الوسيط المصري الذي كان يواصل العمل من أجل التهدئة بين إسرائيل وحركة الجهاد مقابل إطلاق سراح الشيخ تيسير السعدي.

وقال “إن إسرائيل تكرر مرة أخرى سيناريو إلهاء الوسطاء في الوقت الذي تعد فيه العدة للقيام بعمليات عسكرية واغتيالات ضد الفلسطينيين”.

وحول إمكانية التوصل إلى هدنة عبر الوساطة المصرية، أوضح الهندي أن الأمر لن يتحقق إلا بعد أيام حينما ترد فصائل المقاومة على عملية اغتيال الجعبري، وبعدها يمكن للوساطة أن تنشط من جديد حسب متغيرات الوضع على الأرض.

 

المصدر : الجزيرة مباشر