الأمم المتحدة تعرب عن قلقها إزاء الاشتباكات في العاصمة الليبية وتدعو لوقف الاشتباكات

قلق أممي بسبب الاشتباكات في العاصمة الليبية طرابلس (الأناضول)

أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، عن قلقها العميق إزاء الاشتباكات المسلحة المستمرة بمناطق مدنية في العاصمة طرابلس، داعيةً إلى وقفها.

وقالت البعثة في بيان على فيسبوك، إن الاشتباكات المسلحة تسببت في وقوع إصابات في صفوف المدنيين، وإلحاق أضرار بالمرافق المدنية بما في ذلك المستشفيات.

ودعت إلى الوقف الفوري للأعمال العدائية، وذكّرت جميع الأطراف بالتزاماتهم بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي لحماية المدنيين والمنشآت المدنية.

وشددت على ضرورة امتناع كافة الأطراف عن استخدام أي شكل من أشكال خطاب الكراهية والتحريض على العنف.

قلق أمريكي

من جانبها، أعربت السفارة الأمريكية في ليبيا عن القلق كذلك بسبب الاشتباكات الجارية في طرابلس.

وقالت السفارة الأمريكية في بيان “تشعر الولايات المتحدة بقلق بالغ إزاء الاشتباكات العنيفة في طرابلس مع ورود أنباء عن سقوط ضحايا مدنيين وتدمير للممتلكات. إننا نقف إلى جانب الشعب الليبي في الدعوة إلى الحوار السلمي”.

اشتباكات طرابلس

واندلعت الليلة الماضية اشتباكات في العاصمة الليبية طرابلس بين جهاز قوات دعم الاستقرار بقيادة عبد الغني الككلي وقوات (الكتيبة 777) بقيادة هيثم التاجوري.

وقال الناطق باسم جهاز الإسعاف والطوارئ أسامة علي، إن نداء استغاثة ورد من عائلات عالقة بشارع الجمهورية وسط العاصمة، وإن نداء آخر ورد حول اندلاع حريق في إحدى العمارات بالمنطقة نتيجة الاشتباكات بين الكتائب المسلحة.

وأوضح أن هناك بلاغا لغرفة العمليات التابعة لجهاز الإسعاف عن إصابة سيدة بشارع المعري وأن العائلة تستغيث، وقال “لم نتمكن من إنقاذها بسبب الاشتباكات”.

المصدر : الجزيرة مباشر