قيادي في حماس: المقاومة جاهزة للرد على الاحتلال وصواريخ القسام نجحت في ردع العدو (فيديو)

قال إسماعيل رضوان القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إنه لا مجال للحديث عن تهدئة عسكرية مع الاحتلال الإسرائيلي في ظل استمرار “الاستفزازات التي يقوم بها المتطرّفون اليهود” في باحات المسجد الأقصى، مشيرًا إلى أن سلاح المقاومة جاهز للرد على أي “تهوّر” إسرائيلي.

وأضاف رضوان خلال مشاركته في برنامج (المسائية) على الجزيرة مباشر، الخميس، أن غرفة العمليات المشتركة الخاصة بفصائل المقاومة في انعقاد دائم. مشددًا على أن الكلمة اليوم للسلاح سواء في الضفة الغربية أو قطاع غزة أو داخل القدس وأراضي 48.

وأوضح القيادي في حركة حماس أن رسالة فصائل المقاومة للوسطاء العرب والدوليين كانت واضحة وهي أنالقدس خط أحمر وراءه الكثير من الدماء، وأن هناك انتهاكات إسرائيلية يومية في المسجد الأقصى والضفة الغربية وفي جنين، وأنه إذا لم تقدم إسرائيل على وقف هذه الانتهاكات فإن سلاح وصواريخ المقاومة جاهز للرد في أي وقت”.

وقال رضوان إن صواريخ المقاومة التابعة لكتائب عز الدين القسام في غزة نجحت في ردع طيران الاحتلال مشددًا على أنه “لا يمكن تمرير جرائم الاحتلال، ونحن في حالة تعبئة شاملة وجهوزية تامة”.

وشن طيران الاحتلال الإسرائيلي الليلة الماضية غارات جوية ضد مواقع للمقاومة في قطاع غزة.

وقال المتحدّث باسم جيش الاحتلال إن القبة الحديدية اعترضت أربع قذائف صاروخية أطلقت من غزة باتجاه إسرائيل.

وأوضح رضوان أن فصائل المقاومة لا تكترث بالتهديدات الإسرائيلية وأنها إذا وعدت أوفت، مشددًا على أن نتائج معركة “سيف القدس” ما زالت ماثلة أمام القادة العسكريين في إسرائيل.

المصدر : الجزيرة مباشر