خبير: هكذا سيتأثر المواطن العربي بالحرب في أوكرانيا اقتصاديا ومعيشيا

أكد الخبير النفطي عامر الشوبكي أن الدول المستهلكة للمواد البترولية هي الخاسر الأكبر من ارتفاع أسعار الطاقة جراء الحرب الروسية الأوكرانية، حيث تشهد الأسواق ارتفاعات غير مسبوقة منذ 14 عاما.

لكن تلك الآثار لا تقتصر على الدول الفقيرة أو المستهلكة فقط -بحسب ضيف الجزيرة مباشر- فالدول الغنية تشهد ارتفاعات كبيرة في الأسعار أيضا مما يثير غضب مواطنيها، إذ وصل سعر غالون البنزين في الولايات المتحدة إلى أكثر من 4 دولارات.

وتابع “عندما لا تستطيع الحكومات تغطية بعض الفواتير أو معالجة نقاط الخلل لدى مواطنيها من الطبقات الفقيرة يكون التأثر شديدا، وهذا ينطبق على الدول العربية الفقيرة، وحتى الدول المصدرة للنفط ستكون أرباحها آنية إذ ستسخر هي الأخرى على المدى البعيد في حال استمرار الأسعار في الارتفاع لأن هذا يعني تدني الطلب مستقبلا”.

وأوضح أن “إرباك الدخل من قطاع الصادرات النفطية في دول الخليج من شأنه أن يربك السياسيات المالية في السنوات القادمة. ومن خلال دراسة تاريخ أسعار النفط نجد أنه عندما ترتفع الأسعار سنة أو سنتين يتبعها 5 سنوات من الانخفاض لأن النشاط الاقتصادي العالمي يحتاج لفترة كي يعاود النهوض مرة أخرى”.

وأردف “نلاحظ منافسة كبيرة الآن في الإنتاج، كما نشهد ارتفاعا كبيرا في أسعار النفط الصخري الأمريكي أيضا، وهو ما لا تستطيع دول أوبك بلس التحكم فيه كما تتحكم في إنتاجها حاليا وحتى هذا غير مأمول على المدى القريب، فربما تخرج روسيا من أوبك بلس وينفرط عقد هذا التحالف”.

المستفيدون والخاسرون

ومن وجهة نظر عامر الشوبكي فإن أبرز الخاسرين من ارتفاع أسعار الطاقة هم أكبر المستهلكين له، فالولايات المتحدة هي أكبر مستهلك للنفط في العالم، والصين من كبار مستهلكي ومستوردي النفط أيضا، وربما تكون الصين هي أكبر الخاسرين الآن لأنها تدفع الفاتورة الكبرى على اقتصادها ومواطنيها.

أما أبرز المستفيدين فهم بالطبع أكبر مصدري النفط في العالم وهم المملكة العربية السعودية وروسيا، ولذلك يسعى الغرب إلى حرمان الروس من العائدات التي يجنونها الآن من بيع النفط بأسعار مرتفعة.

لكن الدول المعتمدة على سلة الغذاء القادمة من روسيا وأوكرانيا ستشهد من دون شك أزمة كبيرة وارتفاعا كبيرا في الأسعار نظرا لندرة المواد الغذائية وارتفاع أسعار الشحن، فضلا عن أن ارتفاع أسعار النفط سيؤدي إلى ارتفاع معدلات التضخم بحسب ضيف الجزيرة مباشر.

المصدر : الجزيرة مباشر