“بخصم 20% عن السوق العالمي” الهند تشتري النفط الروسي رغم العقوبات الدولية ضد موسكو

مؤسسة النفط الهندية الحكومية اشترت 3 ملايين برميل من النفط الخام من روسيا رغم العقوبات والضغوط الدولية (رويترز)

أعلن مسؤول هندي أن مؤسسة النفط الهندية التي تديرها الدولة اشترت 3 ملايين برميل من النفط الخام من روسيا، في وقت سابق من هذا الأسبوع، لتأمين احتياجات البلاد من الطاقة ومقاومة الضغوط الغربية.

وأوضح المسؤول الهندي -الذي اشترط عدم الكشف عن هويته- لوسائل إعلام أجنبية أن الهند لم تفرض عقوبات على شراء النفط الروسي وأنها تتطلع إلى شراء المزيد منه رغم الدعوات الأمريكية والأوربية لحظره.

وقد حثّت بريطانيا والولايات المتحدة ودول غربية أخرى الهند على تجنب شراء النفط والغاز الروسيين.

وذكرت تقارير إعلامية هندية أن روسيا تقدم خصمًا من مشتريات النفط بنسبة تقل عن الأسعار القياسية العالمية بـ20%.

وشهدت أسعار النفط ارتفاعًا كبيرًا في الأسابيع الأخيرة مما شكل عبئًا على دول مثل الهند التي تستورد 85% من احتياجاتها النفطية، ومن المتوقع أن يقفز الطلب بنسبة 8.2% هذا العام إلى 5.15 ملايين برميل يوميًّا مع تعافي الاقتصاد من الدمار الناجم عن وباء كورونا.

وردًّا على سؤال من الصحفيين حول شراء الهند للنفط من روسيا، قال المتحدث باسم وزارة الشؤون الخارجية الهندية أريندام باجشي إن العديد من الدول الأوربية “تستورد النفط والغاز من روسيا”.

وتابع “الهند تستورد معظم احتياجاتها النفطية، نحن نستكشف كل الاحتمالات في سوق الطاقة العالمي”.

وكانت المتحدثة باسم البيت الأبيض جنيفر ساكي قد صرحت في وقت سابق من هذا الأسبوع بأن مشتريات الهند من النفط الروسي لن تنتهك العقوبات الأمريكية، لكن يتعين على نيودلهي “التفكير في المكان الذي تريد أن تقف فيه عند كتابة كتب التاريخ”.

يُذكر أن العراق هو أكبر مورد للهند بحصة تبلغ 27%، وتأتي المملكة العربية السعودية في المرتبة الثانية بنحو 17%، تليها الإمارات العربية المتحدة بنسبة 13% والولايات المتحدة بنسبة 9% حسب ما ذكرته وكالة أنباء (برس ترست أوف إنديا).

وشكّل النفط الخام الروسي تاريخيًّا أقل من 5% من إجمالي واردات الهند التي بلغت 4.2 ملايين برميل في اليوم خلال العام الماضي، وفقًا لتقرير نشرته (فايننشال تايمز).

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات