لوكهيد مارتن وإسرائيل تطوران منظومة أسلحة بالليزر

إحدى طائرات لوكهيد مارتن
إحدى طائرات لوكهيد مارتن (غيتي)

تعاونت شركة (لوكهيد مارتن) الأمريكية لتصنيع السلاح وشركة (رافائيل) الإسرائيلية لإنشاء منظومة أسلحة عالية الطاقة تعمل بالليزر بالاعتماد على تقنية قيد التطوير بالفعل في إسرائيل، ويمكن أن تكون جاهزة للسوق العام المقبل.

وقالت الشركتان، يوم الاثنين، إن الفكرة هي إنتاج نسخة يتم توجيهها نحو السوق الأمريكية ومناطق أخرى من نظام الدفاع الجوي (إيرون بيم) -الشعاع الحديدي- المعتمد على الليزر الذي تطوره شركة رافائيل ووزارة الدفاع الإسرائيلية.

وأضافت الشركتان أن (إيرون بيم) اجتاز سلسلة من الاختبارات في العام الماضي “أثبتت القدرة التشغيلية للنظام”.

وتأمل إسرائيل نشر (إيرون بيم) في بداية العام المقبل على أنه بديل أرخص بكثير من الصواريخ الاعتراضية التي تستخدمها حاليًا لتحييد الصواريخ والطائرات المسيّرة المعادية.

وتهدف إسرائيل إلى أن يكون (إيرون بيم) إضافة إلى الدفاعات الجوية الإسرائيلية الحالية القائمة على أنظمة القبة الحديدية ومقلاع داود و(آرو) التي تطلق صواريخ اعتراضية يتكلف الواحد منها ما بين عشرات الآلاف وملايين الدولارات.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات