بسبب موقف المشجعين من الصحفيين الإسرائيليين خلال كأس العالم.. قناة عبرية: الخارجية الإسرائيلية تحتج لدى قطر والفيفا

مشجعو المنتخبات العربية حرصوا على رفع علم فلسطين خلال كأس العالم قطر 2022

قالت (القناة 13) الإسرائيلية إن وزارة الخارجية بعثت، مساء يوم الأحد، برسالة احتجاج إلى السلطات القطرية ورئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، ضد ما سمّته التعرض لطواقم الصحافة والمشجعين الإسرائيليين خلال حضورهم فعاليات كأس العالم قطر 2022، من قِبل مشجعي الفرق العربية.

وطالبت دولة الاحتلال -من خلال وفدها الدبلوماسي المقيم مؤقتا في الدوحة- بضرورة “السماح بحرية الصحافة كاملة والسماح للإسرائيليين بالتنقل بأمان”، وحمّلت كلًّا من قطر والفيفا المسؤولية عن سلامة الإسرائيليين، وفق تقرير القناة 13.

وأضافت القناة الإسرائيلية أن “مجلس الأمن القومي عقد أيضًا مشاورات لاحتمال إصدار تحذير من السفر إلى قطر لكن لم يقرر بعد”.

وكان علي الأعور -الخبير في الشؤون الإسرائيلية- قد أوضح أن كبريات الصحف الإسرائيلية، مثل (إسرائيل اليوم) و(يديعوت أحرونوت) و(هآرتس)، أجمعت كلها على أن إسرائيل فشلت في التغلغل في الشعور الشعبي والثقافي العربي، وعلى أن مونديال قطر أكد أن الوجود الإسرائيلي أمر مرفوض عند الشعوب العربية.

وقال في لقاء مع برنامج (المسائية) على قناة الجزيرة مباشر، مساء الأحد، إن الطريقة التي تم التعامل بها مع المراسلين الإسرائيليين وبعض الوفود البروتوكولية خلال أيام المونديال أكدت أن إسرائيل “فشلت في معرفة حقيقة الوعي والثقافة العربية”، مشددًا على أن “الوعي الشعبي العربي ضد جميع أشكال التطبيع مع إسرائيل، وهذا ما تم كشفه خلال المونديال”.

المصدر : صحافة إسرائيلية