فقدت بصرها حزنا على ابنها.. مسنة سورية ترعى حفيداتها ولا تجد معيلا (فيديو)

المسنة السورية اشتكت من عدم وجود معيل لأسرة ابنها المفقود منذ سنوات (الجزيرة مباشر)

نقلت كاميرا الجزيرة مباشر المعاناة المعيشية لمسنة سورية فقدت بصرها حزنا على ابنها المفقود منذ سنوات.

ووسط دموعها، اشتكت المرأة السورية من عدم وجود معيل لأسرة ابنها المفقود منذ سنوات، والذي ترك 4 بنات وأمهم في خيمة للنازحين بمنطقة حربنوش شمالي إدلب لا يتوافر فيها أبسط مقومات الحياة.

وقالت المسنة إن حفيداتها وأمهن يعشن حياة صعبة دون معيل، ويعانين الجوع مع البرد والظروف القاسية للمخيم خاصة في فصل الشتاء.

وأطلقت الجزيرة مباشر تغطية خاصة لأوضاع النازحين في الشمال السوري بعنوان “شتاء النازحين.. 12 شتاء قارسًا”.

وتأتي التغطية في ظل شح الوقود وارتفاع أسعار الملابس وتصاعد المخاوف من تكرار سيناريو الشتاء الماضي.

المصدر : الجزيرة مباشر